حقيقة إغتصاب السفير السعودى برومانيا لسكرتيرته. تعرف عليها
الخارجية السعودية

قامت صفحة وزارة الخارجية السعودية على موقع التواصل الإجتماعى“تويتر”، بنشر خبر منقول عن وكالة الأنباء الرسمية في رومانيا ينفي قيام السفير السعودي برومانيا بمحاولة قتل سكرتيرته خنقاً بعد القيام بإغتصابها، وقد صرح مدير وكالة الانباء الرومانية ” ألكسندر جوبي” بقوله  أن هذا الخبر الذي تم نشره من خلال موقع awdnews.com عار تماما من الصحة ، مؤكدا على أنه يجب على العاملين بالصحافة ضرورة الإلتزام بأخلاقيات المهنة.

ومن الجدير بالذكر أن وسائل إعلام قد قامت مؤخراً بنقل خبر يفيد قيام سفير المملكة العربية السعودية برومانيا ” إبراهيم عبدالرحمن الرسي” ، بمحاولة لقتل  سكرتيرته الخاصة إيوانا فيلسيكو البالغة من العمر 25 عاماً، والسبب وراء ذلك هو خوفه من افتضاح أمره بعد أن قام بإغتصابها وفقا لما جاء فى موقع “إي دبليو دي”.

وقد أكدت تقارير الطب الشرعي التى زعم وجودها ، على أن جثة الضحية قد تم العثور عليها طافية  فوق إحدى البرك برومانيا ، ووجدت آثار إعتداء جنسي عليها، وذكر الخبر الكاذب أيضاً  أن كل من الرئيس ورئيس الوزراء برومانيا قد قاما بإرسال برقيات التعازي لأسرة الضحية التي تدعى إيوانا.

كما اكد  مسئولون رومانيون على انه لايمكن القبض على السفير للتحقيق معه  نظراً للحصانة الدبلوماسية التي يتمتع بها السفير ، كما رفضت وزارة الخارجية السعودية كذلك ، رفع الحصانة عن السفير حتى لا تتم محاكمته كل هذا جاء وفقاً للخبر المزعوم على موقع  “إي دبليو دي”.