تحديث مفاجأة سبب وفاة الدكتور أحمد زويل في الولايات المتحدة الأمريكية – وما هو مرض أحمد زويل والجوائز التي حصل عليها
وفاة أحمد زويل

تم الأعلان الآن عن وفاة العالم أحمد زويل العالم المصري الشهير وصاحب جائزة نوبل في مكان أقامته في الولايات المتحدة الأمريكية.
بعد حياة مشرفة قضاها في خدمة العلم والبلاد أنتزع الموت من بين أيدينا العالم الكبير أحمد زويل بعد رحلة مشرف كمصري عالم كبير، كان الدكتور أحمد زويل من مواليد سنة 1946 وهو حاصل علي الجنسية المصرية والأمريكية ايضا، حصل علي جائزة نوبل في الكيمياء في عام 1990 وذالك بعد اكتشافه أختراع الفيمتو ثانية والتي قام علي أثرها طفرة في عالم الكيمياء حيث تمكن من اختراع ميكروسكوب يستطيع من خلال رؤية ما يحدث في التفاعلات، وتم أكتشاف العديد من الأنجازات بسبب هذا الأختراع المميز.

الدكتور أحمد زويل هو من أهم العلماء المصريين الذين رفعو أسم عالياً حيث جاء خبر وفاة الدكتور احمد زويل كالصاعقة علي أذان المصريين وذالك لما لهذا العالم المصري أحمد زويل من أهمية بداخل قلوب جميع الأشخاص.

حياة دكتور أحمد زويل

نأتي لكم عن مجموعة من المعلومات عن حياة دكتور أحمد زويل من موسعة المعلومات ويكيبديا حيث نحصل علي مجموعة من التفاصيل التي تهمكم عن حياة العالم الكبير أحمد زويل، ولد أحمد حسن زويل في 26 فبراير 1946 بمدينة دمنهور، وفي سن 4 سنوات انتقل مع أسرته إلى مدينة دسوق التابعة لمحافظة كفر الشيخ حيث نشأ وتلقى تعليمه الأساسي.[9]. التحق بكلية العلوم بجامعة الإسكندرية بعد حصوله على الثانوية العامة وحصل على بكالوريوس العلوم بامتياز مع مرتبة الشرف عام 1967 في الكيمياء، وعمل معيداً بالكلية ثم حصل على درجة الماجستير عن بحث في علم الضوء.

سافر إلى الولايات المتحدة في منحة دراسية وحصل على درجة الدكتوراه من جامعة بنسلفانيا في علوم الليزر. ثم عمل باحثاً في جامعة كاليفورنيا، بركلي (1974 – 1976). ثم انتقل للعمل في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا (كالتك) منذ 1976، وهي من أكبر الجامعات العلمية في أمريكا. حصل في 1982 على الجنسية الأمريكية. تدرج في المناصب العلمية الدراسية داخل جامعة كالتك إلى أن أصبح استاذاً رئيسياً لعلم الكيمياء بها، وهو أعلى منصب علمي جامعي في أمريكا خلفاً للينوس باولنغ الذي حصل على جائزة نوبل مرتين، الأولى في الكمياء والثانية في السلام العالمي.

قصة زواج أحمد زويل

كشف الكاتب الصحفي مجدي الجلاد، في أحد مقالاته، عن قصة زواج العالم المصري أحمد زويل قائلًا: “هو يروي القصة «تعرفت عليها في المملكة العربية السعودية.. والدها هو العالم الجليل الدكتور شاكر الفحام رئيسمجمع اللغة العربية في سوريا.. وكان وزيرا وسفيرا.. وهو شخصية شديدة الاحترام.. وكنت في زيارة للسعوديةلتسلم جائزة الملك فيصل في العلوم.. وهو كان يتسلم أيضا جائزة الملك فيصل في الأدب العربي.. تزوجتها وتشاركني وأشاركها الحياة وسط أسرة أعتقد أنها متجانسة ومتصالحة مع نفسها.

زوجة أحمد زويل

 
وأضاف الجلاد عن زويل : “لدي أربعة أبناء: مها خريجة جامعة «كالتك» الأمريكية.. أماني تدرس حاليا الطب في جامعة «شيكاغو»، نبيل «١٢ سنة» وهاني «١١ سنة».. وفي يونيو المقبل سأحضر حفل تخرج أماني في جامعة شيكاغو..”.
 
وتابع الجلاد في مقاله عن العالم المصري زويل : “وستكون لحظة سعيدة حتما، إذ علمت أبنائي احترام العلم والمعرفة والتفوق.. لم أقل لهم يوما لازم تكونوا أثرياء.. وإنما أقول لهم دائما لازم تنجحوا وتتفوقوا وتحترموا العادات والتقاليد والأخلاق الشرقية.. ماعنديش بنت تعيش علي الطريقة الغربية.. أنا بقي فلاح شرقي في المسألة دي.. الأدب والتربية والأخلاق.”.
يمكنك متابعة المزيد حول التفاصيل العامة في موضوع مجمع بعنوان وفاة العالم أحمد زويل فيه كل التفاصيل التي قد تهمك بما فيها سبب وفاة العالم الكبير .

الجوائز التي حصل عليها دكتور احمد زويل

حصل الدكتور أحمد زويل على جائزة نوبل وكذلك حصل على العديد من الأوسمة والنياشين والجوائز العالمية لأبحاثه الرائدة في علوم الليزر وعلم الفيمتو التي حاز بسببها على 31 جائزة دولية منها:

  1. جائزة ماكس بلانك وهي الأولى في ألمانيا
  2. جائزة وولش الأمريكية
  3. جائزة هاريون هاو الأمريكية
  4. جائزة الملك فيصل العالمية في العلوم
  5. جائزة هوكست الألمانية
  6. انتخب عضواً في أكاديمية العلوم والفنون الأمريكية
  7. ميدالية أكاديمية العلوم والفنون الهولندية
  8. جائزة الامتياز باسم ليوناردو دا فينشي
  9. حصل على الدكتوراه الفخرية من جامعة أوكسفورد والجامعة الأمريكية بالقاهرة وجامعة الإسكندرية
  10. جائزة ألكسندر فون همبولدن من ألمانيا الغربية وهي أكبر جائزة علمية هناك
  11. جائزة باك وتيني من نيويورك
  12. جائزة السلطان قابوس في العلوم والفيزياء سنة 1989 سلطنة عمان
  13. جائزة وولف الإسرائيلية في الكيمياء لعام 1993.
  14. وسام بنجامين فرنكلن سنة 1998 على عمله في دراسة التفاعل الكيميائي في زمن متناهي الصغر (فيمتو ثانية) يسمى كيمياء الفيمتو
  15. جائزة نوبل للكيمياء لإنجازاته في نفس المجال سنة 1999
  16. انتخبته الأكاديمية البابوية، ليصبح عضواً بها ويحصل على وسامها الذهبي سنة 2000
  17. جائزة وزارة الطاقة الأمريكية السنوية في الكيمياء
  18. جائزة كارس من جامعة زيورخ، في الكيمياء والطبيعة، وهي أكبر جائزة علمية سويسرية
  19. انتخب بالإجماع عضواً بالأكاديمية الأمريكية للعلوم
  20. وسام الاستحقاق من الطبقة الأولى من الرئيس السابق محمد حسني مبارك عام 1995
  21. قلادة النيل العظمى وهي أعلى وسام مصري
  22. في أبريل 2009، أعلن البيت الأبيض عن اختيار د. أحمد زويل ضمن مجلس مستشاري الرئيس الأمريكي للعلوم والتكنولوجيا، والذي يضم 20 عالماً
  23. مرموقاً في عدد من المجالات
  24. قلادة بريستلي، أرفع وسام أمريكي في الكيمياء سنة 2011.
  25. دكتوراة فخرية، من جامعة سيمون فريزار سنة 2014. .[11]
  26. كما أطلق اسمه على بعض الشوارع والميادين في مصر. وأصدرت هيئة البريد المصري طابعي بريد باسمه وصورته، وتم إطلاق اسمه على صالون الأوبرا.

وفاة دكتور أحمد زويل

توفي اليوم العالم المصري أحمد زويل بعد معاناته مع مرض سرطان النخاع و الذي لم يتم اكتشاف علاج له حتي الأن ، و هنا سوف نتناول وصية الدكتور أحمد زويل الحاصل علي نوبل و أهم الأشياء التي لا يعرفها الكثير عنه، لم تصلنا الي الآن الكثير من التفاصيل حول وفاة العالم الجليل أحمد زويل ولكن في حالة وجود اي معلومات سيتم تحديث الموضوع أول بأول.

وصية الدكتور ” أحمد زويل ” :

و قد قال شريف فؤاد ، المتحدث الإعلامى باسم العالم المصرى الراحل الدكتور أحمد زويل، الذى توفي منذ قليل، بالولايات المتحدة الأمريكية، عن وصية العالم الراحل، مؤكداً أنه لم يعرف بعد سبب الوفاة.. وهل مرض السرطان كان السبب أم لا. وأكد شريف فؤاد، فى تصريحات للتلفزيون المصرى، أن العالم الراحل أوصى بدفنه فى مصر خلال وصيته، مؤكداً أنه تم البدء فى إجراءات نقله من الولايات المتحدة،منذ قليل، مضيفا خلال مكالمة هاتفية أن العالم الجليل شدد على ضرورة الاهتمام بمشروعه”مدينة زويل”، مطالبا الشعب المصرى بالدعاء له بالرحمة.  وقال الدكتور عاطف عبد الجواد المقيم بالولايات المتحدة، إن الدكتور زويل كان مصابا بمرض خطير، وهو سرطان النخاع الشوكى، وهذا المرض لم يتم اكتشاف علاج له، مؤكدا أنه لم يلتقى بالفقيد بعد إصابته بالمرض.

 العديد من الأشياء التي لا تعرفها عن العالم ” أحمد زويل ” :

لم تكن جامعة زويل هي آخر ما يطمح اليه العالم المصري الكبير، لكنها كانت إحدى و سائله  لمساعدة مصر في الارتكاز  على العلم والتكنولوجيا، لتقف جامعة زويل للعلوم والتكنولوجيا، بمدينة 6 أكتوبر صرحًا يخلد ذكرى عالم مصر الحاصل على نوبل.
فارق العالم المصري، أحمد زويل، الحياة اليوم الثلاثاء، عن عمر ناهز السبعين عامًا.

حصل على جائزة نوبل في الكيمياء لسنة 1999 لأبحاثه في مجال كيمياء الفيمتو، و ذلك لقيامه  باختراع ميكروسكوب يقوم بتصوير أشعة الليزر في زمن مقداره فمتوثانية، وهكذا يمكن رؤية الجزيئات أثناء التفاعلات الكيميائية، وهو أستاذ الكيمياء وأستاذ الفيزياء في معهد كاليفورنيا للتقنية.

ولد أحمد حسن زويل في 26 فبراير 1946 في دمنهور، وفي سن 4 سنوات انتقل مع أسرته إلى مدينة دسوق التابعة لمحافظة كفر الشيخ حيث نشأ وتلقى تعليمه الأساسي هناك .

التحق بكلية العلوم بجامعة الإسكندرية بعد حصوله على الثانوية العامة وحصل على بكالوريوس العلوم بامتياز مع مرتبة الشرف عام 1967 في الكيمياء، وعمل معيداً بالكلية ثم حصل على درجة الماجستير بعد  بحثه في علم الضوء.

قام بالسفر إلى الولايات المتحدة في منحة دراسية وحصل على درجة الدكتوراه من جامعة بنسلفانيا في علوم الليزر. ثم  بعدها عمل باحثاً في جامعة كاليفورنيا، بركلي (1974 – 1976). ثم انتقل للعمل في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا (كالتك) منذ 1976، وهي من أكبر الجامعات العلمية في أمريكا.

حصل في 1982 على الجنسية الأمريكية. تدرج في المناصب العلمية الدراسية داخل جامعة كالتك إلى أن أصبح استاذاً رئيسياً لعلم الكيمياء بها، وهو أعلى منصب علمي جامعي في أمريكا خلفاً للينوس باولنغ الذي حصل على جائزة نوبل مرتين، الأولى في الكمياء والثانية في السلام العالمي.

قام  الدكتور أحمد زويل بابتكار نظام تصوير سريع للغاية يعمل باستخدام الليزر له القدرة على رصد حركة الجزيئات عند نشوئها وعند التحام بعضها ببعض. والوحدة الزمنية التي تلتقط فيها الصورة هي فيمتو ثانية، وهو جزء من مليون مليار جزء من الثانية.

قام بنشر  أكثر من 350 بحثاً علمياً في المجلات العلمية العالمية المتخصصة منها : مجلة ساينس ومجلة نيتشر

دون  اسمه في قائمة الشرف بالولايات المتحدة التي تضم أهم الشخصيات التي ساهمت في النهضة الأمريكية. وجاء اسمه رقم 9 من بين 29 شخصية بارزة باعتباره أهم علماء الليزر في الولايات المتحدة (تضم هذه القائمة ألبرت أينشتاين، وألكسندر جراهام بيل من العلماء الذين ما زال اسمهم متألق في سماء العلم )

حصل الدكتور أحمد زويل على جائزة نوبل بالاضافة الي العديد من الأوسمة والنياشين والجوائز العالمية لأبحاثه الرائدة في علوم الليزر وعلم الفيمتو التي حاز بسببها على 31 جائزة دولية  وحدها .