أخبار السعودية اليوم الأحد 2/10/2016 :القيام بفصل الموظفين غير المنتجين بدأ من الأحد .
آخر أخبار المملكة العربية السعودية

أخبار السعودية اليوم ، حيث نقدم لكم اليوم أخر الأخبار و المستجدات علي الساحة في السعودية اليوم و علي رأسها :القيام بفصل الموظفين غير المنتجين بدأ من الأحد .

أخبار السعودية اليوم الأحد 2/10/2016 :

  •  فصل الموظفين غير المنتجين بالحكومة بدءًا من الأحد : 

حيث ستبدأ الجهات الحكومية، في يوم الأحد الموافق  2 أكتوبر لعام 2016، الإجراءات الخاصة بفصل الموظفين الغير منتجين و الذين تم إمهالهم حوالي أكثر من 3 سنوات من أجل تحسين التقييم الخاص بهم ، وسوف تأتي الإجراءات الخاصة بالفصل و فقا  للائحة تقويم الأداء الوظيفي و  التي تسقط الحصانة ضد الفصل عن الموظف صاحب التقييم (غير مرض) بشرط إمهاله 3 أعوام لتحسين أدائه بالاضافة الي  حرمانه من العلاوة في كل عام.

و أيضا تنص اللائحة على أهمية أن يقوم كل جهاز بتقديم  تقييم إجباري للموظف و الذي يحدد من خلاله  حصوله أو عدم حصوله على العلاوة الخاصة بالعام ، و تم التشديد  على ضرورة الحصول علي اثنين من كل 20 موظفًا على تقدير (ممتاز)، وتمنحهما  علاوة تصل الي  5-6%، في حين  يحرم موظفان من كل 20 موظفًا من العلاوة و ذلك بعد حصولهما على تقييم (غير مرضٍ).

وتقوم  الجهات الحكومية بالالتزام  بتصنيف الموظفين و أيضا توزيعهم و ذلك بشكل إجباري على حوالي خمس فئات متباينه من أجل تحديد الموظفين المتميزين أو حتي منخفضي الأداء، و ذلك فقًا للدليل إرشادي المرفق  مع اللائحة.

  •   أول دعوى قضائية ضد المملكة بعد إقرار “جاستا” :

و قد بدأت أرملة لأحد ضحايا الهجمات  الخاصة ب11 سبتمبر 2001، و التي قد استهدفت المقر الخاص بالوزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون”، الإجراءات الخاصة برفع دعوى قضائية ضد المملكة، و ذلك عقب يومين فقط من إقرار قانون “جاستا” و الذي يتيح مقاضاة أي دولة أجنبية عن أعمال توصف بالإرهابية.

و قد قالت وكالة “بلومبيرج” الأمريكية، يوم الجمعة الموافق 30 سبتمبر2016، بإن السيدة “ستيفاني روس” قد تقدمت بدعوى قضائية للمحكمة في واشنطن و التي تتهم فيها السعودية بتقديمها  للدعم المادي الي منفذي الهجمات الإرهابية، و التي قد تسببت في مقتل زوجها و الذي كان يعمل ضابطبحري “باتريك دون” ، و أنها كانت حامل  عندما لقي زوجها حتفه خلال الهجوم على المقر في البنتاجون.

و قد أشارت الوكالة إلى بأن الجنة الأمريكية قد تحقق في الهجمات بعام 2001، و قد نفت في عام 2004 وجود صلة تربط السعودية بالهجمات، إلا أن لجنة أخرى قد شكلها الكونجرس قد أشارت باحتمال تلقي منفذي هجمات في 11 سبتمبر دعمًا من أحد المسؤولين بالسعودية ، مما أتاح للكونجرس بأن يمرر قانون “جاستا” و ذلك على الرغم من اعتراض البيت الأبيض.‎

وفي الوقت نفسه ، ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” بإن عددًا من محامي الضحايا يتحركون بسرعة من أجل رفع دعاوى قضائية لمقاضاة المملكة في اتهامات تتعلق بهجمات سبتمبر لعام 2001.