محاربة الفساد… 1600 زجاجة عصير وحليب منتهي الصلاحية بالإسكندرية
عصائر فاسدة

انتشر الفساد في جميع أرجاء جمهورية مصر العربية، وتشهد مصر حالة من الآسي من جراء هذا الفساد الملحوظ بمختلف المجالات، يوجد فساد إداري وفساد مالي وفساد غذائي وفساد بالأخلاق أيضاً، ولكن تقوم الآن مختلف الوزارت بمحاربة هذا الفساد بأفضل الطرق.

قامت وزارة التموين المصرية خلال الفترة القليلة السابقة بإجراء العديد من الطرق لمحاربة والقضاء على الفساد الغذائي للمحافظة على صحة المواطنين المصريين والحياة بشكل أفضل، فقد قامت من قبل بضبط العديد من الكيلو جرامات والأطنان من اللحوم الفاسدة داخل مختلف محافظات الجمهورية والقيام بتقديم أصحابها إلى القانون للمعاقبة.

واليوم نلاحظ قيام وزارة التموين المصرية بمجهود رائع وملحوظ، حيث قام مدير عام الرقابة التموينية داخل محافظة الإسكندرية بضبط العديد من العصائر والحليب المعلبة الفاسدة، قام بضبط 1600 زجاجة معلبة من العصائر والحليب وهي منتهية الصلاحية وفاسدة وغير صالحة للاستهلاك الأدمي.

تم ضبط هذه الكميات الفاسدة والغير صالحها لإستخدمها داخل ميدان محطة مصر بمحافظة الإسكندرية بعد قيام حملة تموينية بالتصدي لها، والقيام بعمل محضر وتوجيه ممتلكيها إلى العدالة لينالوا أشد أنواع العقاب القانوني في أسرع وقت ممكن جراء ما قاموا به.

وعلى من يلاحظ وجود أي شكل من أشكال الفساد داخل المجتمع يجب التصدي له ومحاربته وذلك من أجل الحفاظ على أطفالنا والحياة حياة كريمة داخل جمهورية مصر العربية ومعاقبة الفاسدين أقوى العقابحتى يصبحوا عبرة مميزة لغيرهم.