رواية هجوم ترامب على الرئيس المخلوع حسنى مبارك وسبب تلك الأراء

بعد تولى ترامب رئاسة امريكا، والجدل الواسع الذى لحق به بدءًا من حملته الدعائية حتى فوزه بالإنتخابات، جاءت قصة عدائه مع الرئيس المصري المخلوع محمد حسنى مبارك، لتثير أحدث الروايات جدلاً بين ترامب ومصر، حيث تروى القصة العلاقة السيئة التى صرح فيها ترامب مدى كراهيته للمخلوع مبارك، حيث فسر ترامب قصة هجومه على حسني مبارك قائلاً : “لدي مشكلة معه وكيف لرئيس دولة أن تكون ثروته 70 مليار دولار؟”، ونقدم لكم الآن تصريحات ترامب الغريبة، وتصريحات ترامب عن مبارك.

تصريحات ترامب الغريبة:

بعد الأعلان الأمريكي الرسمى بفوز المرشح الجمهوري الأمريكي “دونالد ترامب”، فى الإنتخابات الرئاسية الأميريكية،   أصبح دونالد ترامب، وتوليه رئاسة العالم من خلال توليه رئاسة امريكا هو حديث الساعة فى جميع الاوساط والطبقات في مختلف أرجاء العالم، حيث يبحث الكثيرين حول أفكار ترامب الغريبة، وتصريحاته الصادمة للكثيرين، وباتت الصحف فى كل مكان المحلية منها والعالمية، مترقبة لتلك التصريحات والأراء المثيرة للدهشة، وزاد هذا الترقب بعد قيادته لأكبر دولة في العالم، حيث شهدت جميع الصحف أغرب التصريحات وأكثرها صدمة على يد رئيس امريكا الحالى ترامب، خاصةً تلك التصريحات التى تتعلق بالمسلمين من ناحية وبالشرق الأوسط وقضاياه المعاصره من ناحية اخري.

تصريحات ترامب عن مبارك:

جدير بالذكر أنه قد ظهر موقف ترامب المعادى للرئيس السابق حسني مبارك، عندما استضاف برنامج Fox And Friends، الرئيس الأمريكي الحالى ترامب، فى فبراير عام 2011، جاء تصريح ترامب الإعلامي قائلاً حول تقرير قد نشرته أحد الصحف البريطانية الشهيرة ، حيث جاء فى صحيفة تسمي صحيفة “الجارديان” البريطانية ، حول تقرير مفصل عن ثروة الرئيس الأسبق مبارك، البريطانية : “لدي مشكلة مع حسني مبارك وهذا الأمر يعود إلى أسباب مختلفة، لقد سمعت أن ثروة هذا الرجل تتراوح ما بين 50 إلى 70 مليار دولار، وهو ما يعني أن جميع الأموال التي أعطيناها إلى مصر طيلة فترة حكمه أخذها لنفسه!”.

حيث اسهب ترامب فى هذا السياق قائلاً فى لقائه الإعلامي : “سمعت أن حسني مبارك يمتلك بيوتاً وقصوراً جميلة في شتى أنحاء العالم، كيف لرجل يفترض أنه قائد ورئيس دولة أن تكون لديه تلك الممتلكات في شتى أنحاء العالم وتقدر ثروته بـ 50 مليار دولار؟، اعتقد أن ذلك ليس أمراً جيدا”.

وأستكمل ترامب فى حديثه المستنكر عن محمد حسنى مبارك قائلاً : “لو كنت من مواطني هذه الدولة وعلمت أن الرئيس هنا يمتلك 50 مليار دولار، فيجب عليه أن يرحل فوراً”.

كما انتقد ترامب فيما بعد أوباما الرئيس السابق لأمريكي بعد ما علم بتأيده لرحيل الرئيس مبارك عن منصبه فى الرئاسة لمصر، إلا أنه غير رأيه فيما بعد وعاد ليصف ذلك الرحيل “الأمر الجيد”.