تحذيرات خطيرة من تناول “أسماك البلطي والبوري” لاحتوائها على مواد سامة تصيب بأمراض فتاكة

فى اطار الشائعات المتداولة والمتزايدة بأستمرا فى مصر، هناك ما يصدم به المصريين بتحققه على أرض الواقع وليس مجرد إشاعات ومنها ما يتضح مع الوقت أنها مجرد اشاعات مغرضة، وقد جاءت مؤخرًا بعد التحذيرات، والتى تحذر بورها المصرين وجميع المقيمين داخل الحدود المصرية من تناولهم الأسماك، حيث خص التحذير بعض أنواع الأسماك التى يتم تربيتها داخل مزارع، فقد جاء فى التحذيرات أنه يجب على المواطنين الإمتناع عن اكل كلاً من “أسماك البلطي والبوري” ، تحديدًا وقد جاءت اسباب تلك التحذيرات لأن كلا من “أسماك البلطي والبوري” أصبحت حاليًا تحتوي على مواد سامة ، حيث وضح التحذير أن تلك المواد السامة ليست بالبسيطة التى يمكن تجاهلها أو علاجها، بل أن تلك المواد السامة يترتب عليك بشكل سريع أصابة من يتناول تلك الأسماك بأمراض فتاكة لا يمكن علاجها، حيث قيل أنها تسبب الوفاة، وفى اطار هذا المقال نتناول معكم هذا التحذير وأول رد فعل رسمي صادر من وزارة الصحة، واخبار عن تغذية الأسماك على أعلاف الدواجن.

اخبار عن تغذية الأسماك على أعلاف الدواجن:

فى اطار انتشار وتداول الأخبار على صفحات التواصل الإجتماعي المنتشرة بالإضافة إلى وسائل الإعلام بأنواعها، أنتشر خبر يحذر المواطنين المصريين بل ويمنعهم من تناول أسماك البورى والبلطي، حيث وضح التحذير الذى انتشر أخيرًا أن كلاً من أسماك البلطي والبوري تحتوى بداخلها وضمن تكوينها فى الفترة الحالية على مواد سامة، وقد جاءت تلك المواد السامة طبقًا لما ورد فى التحذيرات المنتشرة بأن أسماك البطلى والبورى حاليًا يتم تغذيتها على أعلاف غير التى يجب أن تتغذى عليها، حيث ورد أن العلاف الجديدة التى يتم أطعام الاسماك بها هى أعلاف مصنعة من مخلفات الدواجن،  ولمن لا يدرك الأمر فإن تغذية الأسماك على مخلفات الدواجن لهو لأمر كارثى بالنسبة لصحة الإنسان فى حالة تناوله إياها، لأنه فى هذه الحالة تسبب الأسماك الكثير من الأمراض الخطيرة فى حالة لو تناولها أى شخص، ومن أمثلة هذه الأمراض الفشل الكلوي ومرض السرطان وغيرها العديد من الأمراض الخطيرة المعروفة والتي تسبب بشكل مباشر لحالة الوفاة.

أول رد فعل رسمي صادر من وزارة الصحة:

جاء البيان الأول لوزارة الصحة بعد وصول تلك الأخبار الخطيرة إليها، كأول رد فعل رسمي للوزارة، بأنها قامت بنفى جميع الأخبار التى وصلت إلى “مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء”، الذى قام بدوره بنفى تلك الأخبار تماماً، حيث أكد الجميع أن الأسماك التى يتم تربيتها فى المزارع لا تتغذي على مخلفات الأسماك نهائيًا، وقد تم التأكد رسميًا بأن المزارع السمكية الحالية التى تقوم بتربية أسماك البلطي بالإضافة إلى تربية العائلة البورية بشكل عام تقوم باستخدام أعلاف المضمونة فى مراحل تربية الأسماك المختلفة بحيث تعد الأعلاف المستخدمة معلومة المصدر بالغضافة إلى أنها مطابقة للمواصفات القياسية المعروفة، كما تم التواصل من جهة اخرى مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، فقامة الوزارة بدورها بنفى تلك الأأخبار المتداولة، بالإضافة إلى أنها قالت أنها لا تقوم بأستخدام أعلاف الدواجن من أجل الحفاظ على سمعة المنتج المستخدم والتأكد من جودة المياه، ولآن كل هذا سوف ينعكس على صحة المستهلك.