اغتصاب 5 اطفال فى عمر الثالثة على يد احد افراد امن مدرسة دولية وسط احتجاجات من اولياء الامور

قادم احد افراد امن مدرسة ” فيوتشر ” الدولة للغات باغتصاب 5 اطفال فى عمر الثالثة من بينهم طفلة واحدة ، وسط غياب تام لدور المشرفين و المديرين ، مما دفع اولياء الامور للقيام لمظاهرة احتجاجا على موقف الادارة و عدم مسئوليتها و قيامها بدورها فى الحفاظ على الطلاب و حمايتهم داخل اسوار المدرسة .

احد افراد الامن يستدرج التلاميذ الى سطح المدرسة و يعتدى عليهم جنسيا

و صرحت ولية امر لاحد الضحايا ان فرد الامن قد استدرج الطلاب الى سطح احد بنايات المدرسة و قام بممارسة التحرش الجنسى بهم ، كما قدم اولياء الامور بلاغ للنائب العام بكافة الوقائع .

و بالفعل تم اجراء الكشف الطبى على الاطفال بمستشفى هليوبوليس لاثبات جريمة الاعتداء ، و لكن تخوف بعض اولياء الامور من البلاغات خوفا على سمعة اطفالهم ، وسرعان ما توصلت التحريات الى الفاعل الاساسى لهذة الجرائم و القت القبض علية .

تنديدات بفضيحة مدرسة فيوتشر