البرازيل تعلن الحداد واتحاد أمريكا الجنوبية يعلق نشاطاته الرياضية بسبب حادث تحطم الطائرة الكولومبية

البرازيل تعلن الحداد 3 أيام واتحاد أمريكا الجنوبية يعلق نشاطاته الرياضية بسبب حادث تحطم الطائرة الكولومبية التي راح ضحيتها 76 شخص بينهم لاعبي فريق كرة قدم برازيلي، حيث أعلنت هيئة الطيران المدني في دولة كولومبيا أمس الثلاثاء 29 من نوفمبر عن تحطم طائرة يوم الإثنين في تمام الساعة 10:15 مساءا في مدينة ميديلين الكولومبية،  وكانت تقل الطائرة على متنها 81 راكب، بينهم فريق كرة قدم برازيلي يدعى فريق شابيكوينسي البرازيلي، وسقطت الطائرة على الأراضي الكولومبية بعد ساعات من اقلاعها من بوليفيا، وكان الفريق البرازيلي متوجه إلى كولومبيا لمواجهة فريق أتليتيكو ناسيونال الكولومبي اليوم الأربعاء في مباراة الذهاب من نهائي بطولة كأس أمريكا الجنوبية كوبا ” سود أميريكانا “، البطولة الثانية في قارة أمريكا اللاتينية من حيث الأهمية بعد بطولة كوباليبارتادوريس،  واستطاعت جهود رجال الإنقاذ أن تنقذ 4 من اللاعبين في الفريق إلا أن واحد منهم وهو حارس مرمي الفريق قد لفظ أنفاسه الأخيرة في الطريق إلى المستشفى، فيما أعلنت السلطات الكولومبية انقاذ 5 فقط من ركاب الطائرة، فيما لقى باقي  ركاب الطائرة  وعددهم 76 فردا مصرعهم على الفور في حادث التحطم.%d8%b4%d8%b9%d8%a7%d8%b1-%d9%86%d8%a7%d8%af%d9%8a-%d8%b4%d8%a7%d8%a8%d9%8a%d9%83%d9%88%d9%8a%d9%86%d8%b3%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%b1%d8%a7%d8%b2%d9%8a%d9%84%d9%8a-%d9%85%d9%84%d8%b7%d8%ae%d8%a9

البرازيل تعلن الحداد ثلاث أيام:

وأعلن اتحاد كرة القدم في قارة أمريكا الجنوبية ” كونميبول ” تعليقه لجميع الأنشطة الرياضية التي تحت رعايته لأجل غير مسمى، ومن ضمنها نهائي كأس أمريكا الجنوبية كوبا سود أمريكانا الذي كان من المقرر اقامته اليوم الأربعاء بين فريقي ” شابيكوينسي البرازيلي وأتليتيكو ناسيونال الكولومبي “، كما أعلنت دولة البرازيل الحداد لمدة ثلاث أيام على أرواح لاعبي والجهاز الفني الخاص بفريق شابيكوينسي البرازيلي، وقررت السلطات الكولومبية تعليق عمليات الانقاذ بسبب الأحوال الجوية السيئة في كولومبيا هذه الأيام، كما أبرزت بعض التقارير عن سبب تحطم الطائرة معللين ذلك بسوء الأحوال الجوية بينما قالت تقارير أخری أن الطائرة قد سقطت بسبب عطل ميكانيكي في محركات الطائرة، ويذكر أن فريق شابيكوينسي كان يطمح في الحصول على لقبه القاري الأول إذا فاز في مباراة النهائي اليوم الأربعاء ولكن القدر كان له رأي آخر، ولم يمهل الفريق للحصول على هذه الفرصة ومعانقة الذهب لأول مرة في تاريخ الفريق.