تحديث : أخر تطورات مرض انجلينا جولى الخطير ، هل ستموت؟ولماذا هددها براد بيت بالطلاق؟
مرض أنجلينا جولى الخطير

يتابع العالم بشغف أخر التطورات فى مرض النجمة الأمريكية أنجلينا جولى والتى نقلت ‘لى أثره إلى المستشفى فى حالة خطيرة، حيث لوظ عليها فى الآونة الأخيرة انخفاض حاد فى الوزن حيث وصل وزنها إلى 35 كيلو جرام فقط بالرغم من طولها الذى يصل إلى 196 سم ، وهذا يعنى انها قد تحولت تقريبا إلى ما يشبه الهيكل العظمى .

براد بيت يوضح طبيعة مرض أنجلينا الخطير 

وقد قام النجم براد بيت زوج الممثلة الأمريكية أنجلينا جولى بالتصريح لبعض الصحف بأن النجمة تعانى من مرض فقدان الشهية العصبى أو ما يسمى Anorexia Nervosa مما تسبب فى فقدانها للوزن بشكل كبير فهى تقريبا قد تحولت إلى ما يشبه الهيكل العظمى ويبدو ذلك جليا فى أحدث الصور التى تم التقاطها لها وازدادت حالتها سوءا بسبب كثرة تنقلاتها وسفرها المتعدد خلال جولاتها فى أعمالها الخيرية وطبيعة عملها كسفيرة للنوايا الحسنة وايضا بسبب عنادها الشدشد فيما يتعلق بالإهتمام بصحتها .

براد بيت يهدد أنجلينا جولى بالطلاق 

وكانت النزاعات والخلافات قد ازدادت حدة فى الأيام الخيرة بين النجمين براد وأنجلينا وترتب على اثرها ان قام النجم الأمريكى بتهديد زوجته بالطلاق ، وقد صرح براد بيت أنه قد اكتفى وطفح به الكيل من تسلطها وتحكمها بمقاليد الأمور و أيضا عنادها الشدشد وإهمالها لصحتها ورفضها للذهاب غلى طبيب نفسى لمتابعة حالتها التى تزداد سوءا ، ومن اسباب الخلافات أيضا غيرتها الشديدة عليه والتى تجعل منها رقيبا دائما عليه وتشك فى جميع تصرفاته حتى أنها قد طالبته مؤخرا بإجراء تحليل الDNA لتتأكد من أنه ليس والد أطفال مغنية امريكية تدعى Melissa Etheridge ادعت أن براد بيت هو والد أطفالها .

إلا أن مرضها الأخير وخسارتها للوزن بهذا الشكل المرعب كان القشة التى قصمت ظهر البعير كما يقال ليس فقط بسبب عنادها ولكن لأنه من الممكن أن يقضى على حياتها ، وهذا هو الأمر الذى دفع براد براد لهذه الثورة الكبيرة خاصة والعالم جميعا يشهد على قصة حبهما الكبيرة ، فهل ستستمر أنجلينا جولى على عنادها أم سترضخ للعلاج حفاظا على حياتها واستجابة لرغبة زوجها ؟ .