وفاة محمد خان ومحمد كامل اثنان من اهم فناني مصر بيوم الثلاثاء الموافق 26-7-2016

توفي يوم الثلاثاء الموافق 26-7-2016 م اثنان من أهم نجوم السينما المصرية حيث جاء يوم الثلاثاء بموجة حزن علي وفاتهم تاركين مساحات فارغه في قلوب من احبوهم لن يملأوها غيرهم .. حيث توفي كل من المخرج المصري محمد خان و الممثل المصري محمد كامل .

دب الحزن بقلوب كل من عرفوهم و عاشوا بينهم يوما .. و قد ماجت مواقع التواصل الاجتماعي بالحديث عنهم و عن أعمالهم الرائعة و عن الفراغ الذي تركوه في السينما المصرية .

و الجدير بالذكر أن الكثير من الفنانين المصريين و العرب قد قدموا العزاء فيهم بحزن بالغ .. منهم من عمل معهم يوما و منهم من كان ينتظر اليوم الذي سيعمل معهم فيه و لكن أمله خاب و راح انتظاره هباءا منثورا بعد وفاتهم .

و بالحديث عن الفنان محمد كامل فقد توفي صبيحة يوم الثلاثاء عن عمر يناهز 72 عاما .. و قد كان مريضا في أيامه الأخيرة و كان يتلقي العلاج بمشفي المعادي العسكري .

و قد قال أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية ان الجنازة كانت عصر يوم وفاته و انها انطلقت من مسجد السيدة نفيسة بينما ستتلقي أسرته العزاء من مسجد عمر مكرم يوم الخميس .

و بذكر محمد كامل فتاريخه الطويل لا أحد يجهله و لكن سنذكر نبذة عنه لمن لا يعرفه .

محمد كامل من مواليد 3 يوليو 1944 م ، و هو حاصل علي بكالوريوس من المعهد العالي للفنون و قد شارك في الكثير من الأعمال الرائعة التي جعلت له معجبين كثر منهم مسلسل ” قضية معالي الوزيرة ” مع إلهام شاهين و مسلسل “عباس الابيض في اليوم الاسود” مع يحيي الفخراني و مسلسل “الليل و آخره” و مسلسل ” ارابيسك ، زيزينيا ” و غيرها … و قد شارك في عدد من الأفلام أبرزها فيلم ” جاءنا البيان التالي ” مع محمد هنيدي و فيلم سواق الأوتوبيس و حب في الزنزانة و أحلام هند و كاميليا و مبروك و بلبل و قد شارك في عدة مسرحيات منها الزوبعه و مسرحية الصعايدة وصلوا .. و غيرها .

و قد نعاه الكثير من الفنانين الكبار و منهم مني ذكي التي فردت علي حسابها ع تويتر قائلة ” الموهوب و المحترم أستاذ محمد كامل البقاء الله يوم حزين اللهم أدخله فسيح جناته ”

Screenshot_٢٠١٦-٠٧-٢٧-١٩-٢٧-٤٩-1و قد نعت الفنانة مني زكي محمد خان أيضا علي حسابها الشخصي علي تويتر قائلة

Screenshot_٢٠١٦-٠٧-٢٧-١٩-٢٨-٥٠-1
و قد نعاهم أيضا الفنان نبيل الحلفاوي قائلا ” يوم حزين رحيل أهم السينمائيين المصريين الصديق المبدع الموهوب محمد خان . ” و في تغريدة أخري ” ورحيل الصديق الفنان محمد كامل كان له طابع مميز خاص لازمه في معظم إبداعاته .. رحمهما الله و ألهم أسرتيهما الصبر و السكينة ”

Screenshot_٢٠١٦-٠٧-٢٧-١٩-٣١-٠٤-1

 

و قد علق محمد البلاوي قائلا ” و داعا صديقي و أستاذي محمد كامل ”

 

و قد غردت الفنانة شيريهان قائلة ” يوم حزين البقاء لله في الفنان المصري محمد كامل إنا لله و إنا إليه راجعون ”

Screenshot_٢٠١٦-٠٧-٢٧-١٩-٣٢-٥٥-1
و قد ارفقت انجي وجدان صورة الفنان محمد كامل تغريدة تقول فيها ” انا لله و انا إليه راجعون ربنا يرحمك يارب هنفضل فاكرينلك ادوارك الجميلة اللي تربينا عليها .. وداعا محمد كامل ”

 

Screenshot_٢٠١٦-٠٧-٢٧-١٩-٣٣-١٠-1

و في جانب آخر كان موت الفنان المخرج محمد خان بنفس يوم وفاة محمد كامل صدمة للكثيرين .. و لكنه الموت يتخطف الأنفس دون شروط دون حدود .. فالموت ليس له قيود ..
و قد لا يعلم بعضكم حقا من هو المخرج الكبير محمد خان و سنطلعكم هنا علي معلومات وجيزة عنه … .
محمد خان من مواليد 1942 مخرج مصري من أصل باكستاني، من مواليد القاهرة لأب باكستاني وأم مصرية. عشق السينما منذ صغره بسبب نشأته بجوار دار سينما مكشوفة، أتاحت له المشاهدة الدائمة من شرفة منزله. سافر في عام 1956 إلى لندن لدراسة (الهندسة المعمارية) وهناك ألتقى بشاب سويسري يدرس السينما وأصبحا أصدقاء، فصمم على ترك دراسة الهندسة، وألتحق بمعهد السينما في لندن. وأفادته فترة معيشته في لندن والتي أمتدت إلى سبع سنوات في التعرف على مختلف التيارات السينمائية السائدة في أوروبا وقتها. عقب عودته إلى مصر عام 1963 عمل في شركة فيلمنتاج (الشركة العامة للإنتاج السينمائي العربي) تحت إدارة المخرج صلاح أبو سيف في قسم (قراءة السيناريو)، لكنه لم يستطع الاستمرار لأكثر من عام حيث سافر إلى (لبنان) ليعمل مساعد مخرج مع العديد من المخرجين اللبنانين مثل (يوسف معلوف، وديع فارس، كوستا، وفاروق عجرمة)، لكن حدوث نكسة 1967 جعله يسافر إلى لندن مجدداً، ليعود مرة أخيرة إلى مصر عام 1977 ويبدأ مشواره كمخرج بفيلم (ضربة شمس) 1978. قدم العديد من الأفلام مكوناً تيار سينمائي جديد مثل (طائر على الطريق، الحريف، خرج ولم يعد، زوجة رجل مهم، أحلام هند وكاميليا، سوبر ماركت، أيام السادات، في شقة مصر الجديدة، كما ساهم بالقصة والسيناريو لفيلم (سواق الأتوبيس) للمخرج عاطف الطيب. بينما ظهر كممثل في أفلام (ملك وكتابة، بيبو وبشير، عشم). حصل على الجنسية المصرية بعام 2014.

كان فنانا رائعا غير تاريخه الفني الكبير و لكنه كان إنسانا بكل ما للكلمة من معني .. ترك فراغا كبيرا هو الآخر في قلوب كل من احبوه و ستفتقده السينما المصرية كثيرا .

نعته الفنانة هند صبري قائلة ” محمد خان … ؟ شكرا انك شاركتنا إبداعك و هوسك بالسينما و الحياة .. شكرا علي فيلم لا ينسي شرفت فيه بالعمل معك .. شكرا علي صداقتك. . شكرا ”

Screenshot_٢٠١٦-٠٧-٢٧-١٩-٢٩-٢٦-1
كثيرون يعبرون في حياتنا و منهم من يمر مرور الكرام و منهم من يترك أثرا … و هذان الفنانان كانا ذوي أثر
رحلوا و لكنهم تركوا ورائهم فنا عظيما يغبطهم عليه الكثيرون ، رحمهم الله و أسكنهم فسيح جناته .