وزيرة التخطيط:معدل النمو فى زيادة مقارنة بالعام الماضى

أعلنت هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري ، إن معدل النمو للربع الثالث من موازنة العام المالي الحالي 2016-2017 بلغ 3.9 في المائة، مقارنة بـ3.6 في المائة وهى نفس الفترة من العام الماضى.

كان هذا على هامش مؤتمر معهد التخطيط القومي، وأضافت إن أعلى معدلات للنمو سُجلت في قطاع الصناعة التحويلية والتشييد والبناء، وذلك بحسب تصريحاتها .

جدير بالذكر أن وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري السابق، أشرف العربي، كان قد أعلن تعديل معدل النمو التى تسعى أليه الحكومة للعام المالي 2016-2017 إلى 4 في المائة، وذلك مقابل 5 في المائة قبل عملية تعويم الجنيه المصرى  والذي قامت بتنفيذه الحكومة في نوفمبر من العام الماضي.

وكان برنامج الإصلاح الاقتصادي يسعى إلى الوصول إلى معدلات نمو إقتصادي تبلغ 5.5 في المائة بحلول عام 2019، وخفض معدلات البطالة وخفض عجز الموازنة من معدل 3.5 في المائة من الناتج المحلي لعام 2015/2016 ليصبح هناك فائض في 2017/2018، وأيضاً تقليل قيمة الدين الحكومي إلى ما يقرب 90 في المائة من الناتج المحلي لعام 2018/2019، وخفض معدلات التضخم بحلول 2018/2019.

يذكر أن البنك الدولي قال في تقرير بعنوان “المرصد الاقتصادي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا” أن يُسجل نمو الاقتصاد المصري نسبة تتراوح ما بين 4.6 و5.3 في المائة على التوالي خلال 2018 و2019. وذلك حسب ما رجحه خبراء البنك الدولى .

وتقوم حالياً بعثة من صندوق النقد الدولى ، بزيارة القاهرة وذلك لمتابعة الوضع الأقتصادي الحالى قبل صرف الشريحة الثانية من قرض الصندوق، وتنتهي الزيارة يوم الخميس المقبل .