تراجع سعر العملة الأمريكية فى السوق السوداء

تسبب إعلان البنك المركزى قراره رفع سعر الجنيه 20 قرشا، فى وقف صعود سعر صرف الدولار بالسوق السوداء، صباح الاربعاء، بالإضافة إلى ارتباك لحائزى الدولار تجاه اتخاذ قرار التخلص من العملة أم لا.

وقال أحد المصرفيين إن السوق السوداء رفعت سعر الدولار 10 قروش ليسجل 8.70 قرشا قبل إعلان قرار البنك المركزى، ظهر الاربعاء، بساعتين، ما أدى إلى هبوط العملة الأمريكية.

وأضاف المصدر الذى طلب عدم ذكر اسمه: «هناك 10 قروش رفعتها السوق السوداء قبل اتخاذ القرار، وكأن هناك تسريبات وصلت إلى علمهم، خاصة أن رفع سعر الفائدة فى البنوك الحكومية كان مؤشرا على إقبال المركزى على اتخاذ قرارات جديدة».

وأكد أن اجتماعات طارق عامر، المحافظ الجديد للمركزى، مع عدد من التجار والصناع، كانت فيها عدة رسائل تؤكد اتجاه البنك لإصدار قواعد تتعلق بقيمة الجنيه، لكن لم يتصور المصرفيون هذا القرار.

وأوضح أن مجموعة من حائزى الدولار، وأصحاب الودائع الدولارية، لم يتجهوا للتخلص من الدولار، عقب قرار رفع قيمة الجنيه عشرين قرشا، مشيرا إلى أن القرار يستهدف جذب حائزى الدولار إلى ودائع البنوك الحكومية التى رفعت سعر الفائدة قبل أيام لتصل إلى 12.5%، وهى أفضل من فوائد الودائع الدولارية التى لا تتخطى 4%.