سعر الدولار اليوم الأحد 19/6/2016 فى السوق السوداء والبنوك مقابل الجنية المصرى

نقدم لكم اليوم من خلال موقع مصر 365 تقرير إقتصادى شامل حول سعر الدولار اليوم الأحد 19 يونيو 2016 فى السوق السوداء والمصارف الرسمية للدولة مقابل الجنية المصرى، تابعونا على مدار اليوم لمعرفة كافة التحديثات والتغيرات الطارئة على سعر الدولار اليوم .

إستمر سعر الدولار اليوم فى الإرتفاع فى السوق السوداء، بينما إستمر سعرة فى البنوك والمصارف الرسمية، حيث إرتفع سعر الدولار اليوم فى السوق السوداء بقيمة 5 قروش إضافية مقارنة بأمس، وقد أرجع الخبراء فى مجال الإقتصاد والمتعاملين بالسوق السوداء والمسثتمرين هذا الإرتفاع إلى زيادة الطلب على الدولار وإزدياد الحاجة للورقة الخضراء خصوصاً من قبل المستوردين، وذلك لتلبية إحتياجاتهم من الدلار الأمريكى، وتشير التوقعات إلى إستمرار إرتفاع سعر الدولار خلال الأيام المقبلة، إذا إستمر زيادة الطلب على الورقة الخضراء بهدة الطريقة، خصوصاً مع عجز البنك المركزى والمصارف الرسمية عن توفير الورقة الخضراء أمام المستوردين وأصحاب الأموال، مما يضطرهم للجوء إلى السوق السوداء لتوفير إحتياجاتهم من العملة الصعبة .

وقد صرح متعامل فى السوق الموازية، أن إستمرار إرتفاع سعر الدولار الأمريكى قد جاء مخالفاً تماماً لكافة توقعات الخبراء، التى أكدت إستقرار سعر الدولار فى السوق السوداء، حيث شهد سعر الدولار حالة من الإستقرار المتواصل خلال الأسبوعين الماضيين منذ دخول موسم شهر رمضان الكريم، حيث إستقر سعر الدولار فى السوق السوداء حينها عند 10.80 جنيها للبيع، الأمر الذى طمئن التجار وأصحاب الأموال والمستوردين إلى إستقرار سعر الدولار باقى الشهر، ولكن عاد سعر الدولار من جديد فى الإرتفاع يوماً بعد يوم رغم توقعات الخبراء وقرارات البنك المركزى ومحاولاتة المستمرة فى خفض سعر الدولار والسيطرة علية فى السوق السوداء ومنع المضاربة علية من خلال توفير عطاءات دولارية ضخمة تلبى حاجة التجار من العملة الصعبة .

سعر الدولار اليوم فى السوق السوداء

سجل سعر الدولار اليوم الأحد 19/6/2016 إرتفاعاً جديداً فى السوق السوداء بقيمة 5 قروش عن معاملات أمس، حيث وصل سعر الدولار اليوم فى السوق السوداء إلى 10.85 جنيه للشراء و10.95 جنيه للبيع، بينما إستقر سعر الدولار اليوم فى البنوك عند 8.85 جنيه للشراء و 8.88 جنيه للبيع .

و قد ذكر مصدر متعامل بالسوق السوداء أن تجار العملة الصعبة والمضاربين عليها يحاولون السيطرة على سعر الدولار فى السوق السوداء، وذلك من خلال التحكم فى كمية المعروض من الورقة الخضراء فى السوق، مما يرفع سعر الدولار الأمريكى لتحقيق أرباح خيالية، كل هذا يتم بالتنسيق مع شركات الصرافة المخالفة لقوانين الصرف .
وقد شهدت معاملات العملة الصعبة خلال الأسبوعيين الماضيين حالة من الترقب ،وذلك بسبب تراجع سعر الدولار الأمريكى مقابل الجنية المصرى، عكس جميع التوقعات بدخول شهر رمضان الكريم الذى توقع الجميع قبلة أن يرتفع سعر الدولار الأمريكى به بشكل غير مسبوق، تزامناً مع بعض المصادر التى صرحت عن صدور قرارات جديدة من قبل البنك المركزى المصرى للسيطرة على سعر الدولار الأمريكى فى السوق السوداء ووضع حداً من المضاربة علية، ذلك بالإضافة إلى صدور أبناء حول عطاءات مالية ضخمة من المملكة العربية السعودية بقيمة 500 مليون دولار .