سعر الدولار اليوم الجمعة 24/6/2016 فى السوق السوداء يسجل إرتفاعاً مفاجئاً مقابل الجنية المصرى

سعر الدولار اليوم ، كما عودناكم من جديد نعرض لكم من خلال موقع مصر 365 النشرة الإقتصادية بشكل يومى ومتابعة مباشرة لحظة بلحظة لكافة الأخبار والتحديثات الخاصة بأسعار صرف العملات وأسعار الذهب فى السوق السوداء وفى الأماكن الرسمية، واليوم فى هذا الموضوع أحضرنا لكم تقرير إقتصادى مفصل حول سعر الدولار اليوم الجمعة 24/6/2016 فى البنوك المصرية والسوق السوداء مقابل الجنية المصرى، وآخبار أخبار الإقتصاد وتوقعات الخبراء فى هذا المجال حول أسعار صرف الدولار الأمريكى فى السوق السوداء والبنوك خلال الأيام المقبلة .

لأننا نعلم إهتمام أصحاب الأموال والمستوردين و الشركات الكبرى بسعر صرف الدولار الأمريكى فى السوق السوداء وشركات الصرافة الرسمية، نحضر لكم يومياً تقرير مباشر عن سعر الدولار اليوم .

سعر الدولار اليوم الجمعة 24/6/2016 فى السوق السوداء

سجل سعر الدولار اليوم فى السوق السوداء إرتفاعاً جديداً ومفاجئاً، بقيمة 7 قروش دفعة واحدة متخطئاً حاجز ال 11 جنية من جديد ،حيث بلغ سعر صرف الدولار اليوم فى السوق السوداء قيمة 11 جنيها للشراء، و 11.07 جنيه للبيع، مقابل الجنية المصرى .

و كان هذا الإرتفاع فى سعر صرف الدولار خلال تعاملات اليوم مفاجئاً لجميع المستوردين وأصحاب الأموال حيث إنخفض سعر الدولار خلال تعاملات أمس بقيمة 5 قروش، ولكن هذا الإنخفاض لم يستمر سوى 24 ساعة فقط، ثم عاد سعر صرف الدولار الأمريكى فى السوق السوداء إلى الإرتفاع بشكل مفاجئ اليوم من جديد بقيمة 7 قروش .

سعر الدولار الأمريكى اليوم فى البنوك والمصارف الرسمية

بينما سجل السعر الرسمى للدولار الأمريكى مقابل الجنية المصرى فى البوك وشركات الصرافة الرسمية ثباتاً وإستقراراً، حيث بلغ سعر الدولار 8.85 جنيه للشراء و8.88 جنيه للبيع، طبقاً لآخر البيانات الصادرة من البنك المركزي المصري .

أسباب إرتفاع سعر الدولار اليوم فى السوق السوداء

أما عن آراء الخبراء والمتعاملون فى السوق السوداء، فقد أرجعو أسباب هذة الزيادة المفاجئة فى سعر الدولار خلال تعاملات اليوم فى السوق الموازية إلى زيادة الطلب والحاجة للورقة الخضراء من قبل المستوردين والمستثمرين لتوفير إحتياجاتهم من العملة الصعبة اللازمة لإستيراد المنتجات والسلع المختلفة والمواد الخام التى يقوم عليها عمل هذة الشركات والمستوردين بشكل أساسى .

وقد ناشد المستوردين وأصحاب الشركات الحكومة المصرية والبنك المركزي المصري بالوصول إلى حلول سريعة وفعالة أمام الأزمة الحالية وندرة العملة الصعبة المعروضة فى البنوك، الأمر الذى يضطر هؤلاء التجار والمستوردين إلى اللجوء للسوق السوداء، مما يرفع سعر صرف الدولار والعملات ويمنح تجار العملة فى السوق السوداء فرصة ذهبية للمضاربة على الدولار الأمريكى والتحكم فى سعرة .

ومن الجدير بالذكر أن البنك المركزي المصري بالفعل خلال الأيام القليلة الماضية، قد قدم عطاءات مالية ضخمة لتوفير إحتياجات التجار والمستوردين من العملة الصعبة، كما شدد العقوبات على السوق السوداء لوضع حداً للمضاربة على سعر صرف الدولار بالسوق السوداء والتحكم فى سعر الدولار .