أحدث سعر للدولار اليوم ..الآن الأسعار في السوق السوداء مصر الأحد 31/7/2016 في البنوك و  واستقرار الثمن

أسعار الدولار اليوم الأحد 31/7/2016 في البنوك المركزية والسوق السوداء بمصر ،حيث إستقرت أسعار الدولار اليوم و بشكل تدريجي بعد ذلك الإرتفاع الهستيري الذي شهدته خلال الأيام القليلة الماضية ، حيث كانت أسعار الدولار كانت قد تجاوزت حاجز ال13 جنية بشكل ملفت و أوشكت علي الوصول الي حاجز ال15 جنية ، ثم حدث بعدها تراجع في قيمة الأسعار بقيمة 140 قرش حتي أصبح سعر الدولار 12.40 جنية و قد تلي ذلك الإنخفاض إنخفاض اخر للأسعار قدر بحوالي 15 قرش فاصبح سعر الدولار 12.45 جنية ،و الجدير بالذكر أن تلك التغيرات في أسعار الدولار مابين الإرتفاع و الإنخفاض كانت فقط من نصيب السوق الموازية أو ما تعرف بالسوق السوداء بينما ظلت أسعار الدولار ثابتة في البنوك والمصارف لم يطرأ عليها أي تغيير يذكر .

الاّ أن البعض كان قد أكد بأن سوق الدولار كان قد شهد حالة من الركاكة والتخبط حيث إرتفعت أسعار الدولار اليوم الي 12 جنية بعد أن وصلت أمس السبت الي 11 جنية ، الأمر الذي جعل أسعار الذهب أيضا غير مستقرة نسبيا و ذلك لإرتباط كل من أسعار الدولار و الذهب بالاخر .

و الجدير بالذكر أيضا أن أسعار الدولار إنخفضت خلال يومين بمعدل 2 جنيها و هو أمر لك يحدث من قبل ، وبذلك يكون سعر الدولار قد وصل الي 11 جنية بعد أن كان قد تجاوز حاجز ال13 جنية ، و ينسب البعض ذلك التغيير الي قيام المسؤولون بمداهمة السوق السوداء و القبض علي أكبر تجار الدولار بها ، الأمر الذي يفسر تغيير الأسعار في السوق السوداء فقط مع ثباتها في البنوك الرسمية ، وذلك عند أسعار 8.85 في حالة الشراء و 8.88 في حالة البيع .

أسعار الدولار اليوم الأحد 31/7/2016 :

حالة من الإستقرار الجديد قد طرأت علي أسعار الدولار اليوم الأحد 31/7/2016 حيث بلغت أسعار الدولار مقابل الجنيه المصري عند البيع 10:98 جنيه و يصل إلي 11 جنيه، وعند الشراء 10:85 جنيه ويصل 10:90 جنيه، وذلك بالنسبة لتعاملات أمس السبت ، فسعر الدولار اليوم ثابت و لم يتغير وذلك بعد أن سجل تراجعا بقيمة 1.5 الي 2 جنية خلال اليومين الماضيين ،  وكان قد إجتمع رئيس الوزارة المهندس شريف إسماعيل مع المجموعة الإقتصادية لوضع خطة حتي يتم مواجهة الأزمة الإقتصادية والخسائر المادية التي تلقتها الدولة نتيجةتلاعب التجار بسعر الدولار الأمريكي في السوداء وقاموا بتشديد الإجراءات علي البنوك والمصارف الرسمية.

و قد أعلنت مصادر أخري بأن سعر الدولار اليوم لم يشهد أي إستقرار ، بل علي العكس زاد بقيمة 1 جنية ليصل من 11 جنية و هي أسعار الأمس الي 12 جنية كسعر لليوم و قد أكدو أيضا بإستمرار ذلك السعر كسعر رسمي للبلاد ، وقد حدث ذلك بعد مداهمة السوق السوداء و التشديد علي البنوك و شركات الصرافة.

أسعار الدولار في الدولار اليوم الأحد 31/7/2016 في البنوك والسوق السوداء بمصر :

و قد لوحظ منذ فترة أن أسعار الدولار قد أبدت إستقرار ملحوظ أمام الجنية المصري بالرغم من إرتفاعاتها و عدم ثباتها في الأيام الماضية ، و قد سجل سعر الدولار في البنوك 8:88 جنيه عند البيع وسجل عند الشراء 8:85 جنيه، حاولت الحكومة المصرية جاهدة أن تضع حد لتلاعب تجار العملات الذين يشكلوا خطر حقيقي علي إقتصاد مصر فقامت وزارة الداخلية بنشر قوات الأمن بشكل كثيف في كافة الشوارع العامة والميادين، حملة واسعة النطاق قامت بها أجهزة الأمن لإنقاذ الاقتصاد المصري من الإنهيار بعد إرتفاع سعر الدولار بشكل كبير جدا وعلي أثره إرتفعت كافة الأسعار من مواد غذائية وتموينية وكافة مستلزمات الحياة الطبيعية، مما أشعل غضب المواطنين محدودي الدخل الذين لا يكاد دخلهم يكفي لقوت يومهم.

و قد إنتشرت حالة من الغضب و السخط في الشارع المصري ، الأمر الذي دفع الرئيس بالإجتماع مع المجموعة الإقتصادية فورا و للبحث في ذلك و إيجاد حلول لتلك الأزمة التي كادت تطيح بالجنية المصري و تقضي علي إقتصاد البلاد ،  وبالفعل بعد الإجتماع سجل سعر الدولار في السوق السوداء تراجع ملحوظ قدر بـ 1.5 جنيه يسجل سعر الدولار في السوق السوداء 10.90 جنيه حتي هذه اللحظة ومن المتوقع أن يسجل تراجع أكثر.

أزمة ارتفاع سعر الدولار في مصر اليوم الأحد 31/7//2016 :

هناك العديد من الأسباب التي أدت الي إرتفاع سعر الدولار في مصر ، كان أبرزها الأحداث التي مرت بها مصر ، و منها شح العملة الخضراء وقلة الإحتياط النقدي لها ، ذلك بالإضافة الي إنخفاض السياحة في مصر وتدهورها في الآونة الأخيرة ، الأمر الذي زاد المشكلة سوءا ، و في فترة شهر رمضان المبارك زاد الطلب علي الدولار الأمريكي في الوقت الذي كانت تعاني الأسواق من قلة عرض الورقة الخضراء أي أن العرض لم يكن مساوي للطلب، كما أن إستيراد مصر لكافة المستلزمات التموينية والغذائية بشكل كبير ولم تعد تصدر مثل السابق أثر علي الدولار المتواجد في الأسواق.

و يعد أيضا قلة إستقبال الحوالات المالية من احد أهم الأسباب التي أدت الي إرتفاع قيمة الدولار أمام الجنية المصري ،  كما أن مصر تتأثر بالحروب والإضطرابات الواقع في الدول العربية مثل سوريا واليمن وليبيا ودخول المملكة العربية السعودية في حرب النفط مع إيران الأمر الذي تسبب في إنخفاض أسعار النفط، بالإضافة إلي قرار بريطانيا الخروج من الإتحاد الأوروبي الأمر الذي تسبب في إضطراب سعر الدولار، لقي إرتفاع سعر الدولار إهتماماً واسعة من قبل المواطنين والمستثمرين ورجال الأعمال الذي أثر علي عملهم الأمر الذي هدد الإقتصاد المصري بالإنهيار خلال أيام.