تعرف علي أسعار الدولار اليوم الأحد 7/8/2016 في السوق السوداء و البنك المركزي بمصر _الدولار يتجاوز حاجز ال12 جنيه من جديد

أسعار الدولار اليوم السبت 7/8/2016 في السوق السوداء و البنك المركزي بمصر ، و قد أظهرت أسعار الدولار اليوم الأحد إرتفاع بقيمة 5 قروش عن أسعار أمس السبت ، كما توقع الكثير من التجار إستمرار إرتفاع الأسعار خلال الأيام القادمة .و نحن في مصر 365 سوف نتابع معكم لحظيا آخر ما وصلت اليه أسعار الدولار اليوم بالسوق السوداء أو ما تعرف بالسوق الموازية في مصر .

سعر الدولار اليوم الأحد 7/8/2016 في السوق السوداء بمصر :

و قد إعتبر مصدر مصرفي قرار السلطات بإغلاق العديد من المصارف الغير حكومية ، بأنه قرار تمهيدي لخفض قيمة الجنيه المصري و بالتالي فانه يتوقع إرتفاع سعر الدولار فيما بعد ليصل الي مبلغ 12.50 جنيه ، أي أن أسعار الدولار في طريقها الي الإرتفاع من جديد

و قد بلغ سعر الدولار اليوم في السوق السوداء مبلغ 12.30 في حالة الشراء مقابل مبلغ 12.45 في حالة البيع

أمام عن السوق الرسميه فقد إستقر سعر الدولار منذ فترة ليست بالقليلة عند مبلغ 8.85 جنيه في حالة الشراء مقابل مبلغ 8.88 جنيه في حالة البيع .

و قد إنتشرت أنباء عن إحتمالية إنخفاض الأسعار الخاصة بالدولار في السوق السوداء أو السوق الموازية ، الأمر الذي أبهم الرؤية و جعلها غير واضحة بخصوص القرارات التي سوف يتخذها البنك المركزي من أجل التحكم في سعر الدولار بالسوق .

و قد أضاف المصدر المصرفي أيضا أن الإنخفاضات التي حدثت في أسعار الدولار خلال الأيام الماضية قد دفعت العديد من التجار الي بيع ما لديهم من سيولة و مبالغ هائلة خوفا من زيادة الخسائر ، كما أنها أوقفت العديد من التجار عن الشراء خوفا من الخسارة أيضا ، كل هذا أدي الي توفير العملة داخل السوق السوداء بشكل كبير .

و قد قال أحد التجار بأن العديد من المستوردين و المستثمرين يكتنزون مبالغ طائلة من الدولار الأمريكي و ذلك بعد توقعات البعض بإستمرارية إرتفاع الأسعار خلال الفترة القادمة .

و قد تداولت الأنباء عن إمتناع شركات الصرافة المتاجرة في الدولار خلال تلك الفترة و الإحتفاظ بما لديها من مبالغ علي خلفية حدوث إرتفاعات جديدة و تحقيق العديد من الأرباح خلال فترة صغيرة جدا ، مما أدي الي إشتعال المضاربات بالسوق الموازية و إنخفاض أسعار الدولار بشكل غير متوقع ، الأمر الذي أزعج الكثير من التجار بالسوق السوداء
 و قد قال مصدر مصرفي بأن الحكومة تداهم كل مساء تجار العملة في المقاهي و المحلال و الشوارع و تلقي بالقبض عليهم ، و قد نشرت تلك الحملة الزعر في نفوس العديد من تجار العملة و جعلتهم يتوقفون عن عرض الدولار بالسوق مما أدي الي إختفاء الدولار من السوق و زيادة الطلب عليه و إرتفاع أسعاره.
 و قد أكد المصدر إمتناع العديد من شركات الصرافة عن البيع أو الشراء خلال تلك الفترة منعا للخسائر كما أكد علي توقعات حدوث إرتفاعات خلال الفترة القادمة في أسعار الدولار في السوق السوداء ، و ذلك لتداول أنباء عن إحتمالية خفض الجنيه في الفتره القادمة .
و قد أكدت المصادر المصرفية توقف حركة التعاملات الخاصة بالدولار في السوق السوداء أو السوق الموازية ، و ذلك مع إنتشار حالة الترقب و الحذر خاصة بعد تصريحات الرئيس الأخير بالبدء في إتخاذ العديد من الإجراءات من أجل القضاء علي نشاط المضاربين الخاص بالعملة الأجنبية.
و قد إرتفعت أسعار الدولار خلال الفترة الماضية بعد إشتعال المضاربات في السوق السوداء علي العملة الأمريكية حتي وصلت الي 13.50 جنيه و قد توقع البعض وصولها الي قيمه 15 جنيه .

و قد أكد متعاملون مع سوق الصرف أن شركات الصرافة تلك التي تعمل بالسوق المصرية ، تتعامل بأسعار غير رسمية مع عملائها في تعاملاتها الخاصة بالعملات و علي رأسها الدولار ، و قد قال بأنها تعتمد في أسعارها علي السوق السوداء ، وبذلك تكون المضاربات في السوق السوداء مقتصرة فقط علي بعض كبار التجار بالسوق السوداء