خبير اقتصادي يؤكد عدم تسلم مصر قرض صندوق النقد حتي الأن :و مصر  مطالبه بالمزيد من الاجراءات للحصول علي القرض
الخبير الاقتصادي وائل النحاس

خبير اقتصادي يؤكد عدم تسلم مصر قرض صندوق النقد حتي الأن ، هذا حيث قام الخبير الاقتصادي اليوم “وائل النحاس” بالتصريح بأنه لم تقم مصر باستلام القرض الذي أقدمت عليه من صندوق النقد الدولي حتي هذه اللحظة ، كما قال بأن مصر لم تحصل من صندوق النقد الدولي حتي الأن سوي الحصة الخاصة بها و التي تستلمها بشكل مستمر .

هذا و قد قام ” النحاس ” في خلال التصريحات الخاصة به بالتأكيد علي أن مصر لم تقم باقتراض أس مبالغ من صندوق النقد الدولي حتي الأن ، و أنها قد حصلت فقط علي مبلغ 2.7 مليار دولار و التي هي قيمة الوديعه الخاصة بمصر في صنوق النقد الدولي ، هذا كما قال بأن المجلس التنفيذي للصندوق لا تقع الاتفاقيات علي القروض من ضمن الصلاحيات المتاحه له ، و انما تقع تلك الصلاحيات الخاصة بالقروض تحت أمرة مجلس الادارة الخاص بالصندوق .

هذا و قد قام الخبير الاقتصادي بعد ذلك بالاضافة ، بأن مصر لازالت مستمرة في القيام بتنفيذ المتطلبات و التي الزمت نفسها بها أمام صندوق النقد الدولي و ذلك من أجل الحصول علي القرض الذي أقدمت عليه ، هذا و قد كان كل من القيام بتعويم الجنيه المصري و أيضا القيام بخفض القيمة الخاصة بالدعم و تطبيق القيمة المضافة علي السلع و المنتجات ، هذا بالاضافة الي القيام بتطبيق القانون الخاص بالخدمة المدنيه ، كل هذا و عدد أخر من الشروط سوف نقوم بذكرة يقع ضمن الشروط التي وضعتها ادارة صندوق النقد الدولي من أجل الحصول علي القرض .

  • الاجراءات التي طلبت من مصر من أجل الحصول علي القرض :

هذا حيث صرحت مديرة صندوق النقد الدولي و هي ” كريستين لاغارد ” بأنه قد طلب من مصر القيام بعدد من الاجراءات و ذلك من أجل الحصول علي القرض الذي أقدمت عليه من قبل صندوق النقد الدولي ، و ذلك حتي تستطيع مصر الحصول علي مبلغ 12 مليار دولار و ذلك سيكون علي مدار ثلاث سنوات .

هذا حيث تطمح مصر الي الحصول علي القرض الذي أقدمت عليه من صندوق النقد الدولي و ذلك من أجل القيام باستعاده الثقة الخاصة بالمستثمرين و أيضا القيام بتوفير العملة الأمريكية في السوق المصرية و الحد من ارتفاع الأسعار الذي قد تسبب فيه ارتفاع قيمة الدولار الأمريكي أمام الجنيه المصري و أدي أيضا الي انهيار القيمة الخاصة بالجنيه و حدوث تشققات في الاقتصاد المصري .

هذا و قد صرح “لاغارد” بأن مصر قد قامت بتنفيذ عدد من الاجراءات التي قد وضعتها ادارة صندوق النقد الدولي لكن مازال هناك عدد من الاجراءات و التي لم تنفذ بعد ، كما أنها قد أضافت بأن الاجراءات التي لم يتم تنفيذها تتعلق بالاجراءات التي تدور حول الدعم و الصرف ، و أنه يجب أن يتم تنفيذ تلك الاجراءات و ذلك قبل اجتماع الاداره المقبل .

هذا و قد أضاف”  مسعود أحمد ” و هو مدير الادارة للشرق الأوسط في صندوق النقد ، بأن الشروط الخاصة بمصر تشمل القيام بتقليص العجز في الموازنة و القيام بتحويل سعر الصرف الي النظام الذي تقوم السوق بتحديده فيما بعد .

كما قال أيضا بأن قيمة الدفعه الأولي و التي ستستلمها مصر تبلغ 2.5 مليار دولار و أن مجلس الادارة قد يقوم في خلال الشهر القادم بتقديم الموافقه علي ذلك القرض .

 

هذا و كانت من ضمن الشرروط أيضا هو القيام بتعويم الجنيه المصري ، و بالتالي يتم تحرير القيمة الخاصة بالجنيه المصري و ذلك خلال التعاملات أمام الدولار الأمريكي .

هذا كما قامت مصر بالعديد من المحادثات و ذلك من أجل المحاورة مع دول مجموعة السبع و التي تشمل الصين و المملكة العربية السعودية و ذلك من أجل تقديم التمويل الاضافي الي صندوق النقد الدولي و الذي تتراوح القيمة الخاصة به حوالي ته أو سبعه مليار دولار ، لكي تحصل مصر علي القرض .

و في طريقها للعمل علي تنفيذ الشروط التي قد قام صندوق البنك الدولي بوضعها فقد قامت مصر بتطبيق ضريبه القيمة المضافة و ذلك أملا منها في الحصول علي مزيد من الايرادات و التي من شأنها أن تحسن الوضع و الذي قد ستء بعد تدهور السياحه في مصر .

هذا حيث يمر الاقتصاد المصري خلال الفترة الحالية بحالة من التدهور الشديد و التي يتسبب بها عدم الاستقرار السياسي في البلاد و الذي يستمر منذ القيام بالاطاحة بالرئيس “محمد حسني مبارك ” و الذي استمر حتي وقتنا الحالي ، هذا بالاضافة الي أزمة التراجع في الدولار الأمريكي و التي تمر بها مصر في القوت الحالي و التي تشمل نقص حاد في الدولار الأمريكي في السوق المصرية .