وزير التعليم يؤكد  علي تحري الدقة في تصحيح أوراق الثانوية العامة
 أكد الدكتور محب الرافعي، وزير التربية والتعليم  ، على أهمية التعليم في إصلاح المجتمع المصري، مشيرًا إلى أن الوزارة لديها كفاءة عالية من المعلمين على قدر كبير من الخبرة أعلي من نظرائهم في المدارس الدولية.
جاء هذا خلال زيارة الوزير مقر تصحيح أوراق إجابات امتحانات الثانوية العامة في لجنة الجمعية الخيرية الإعدادية بنين، التابعة للجنة النظام والمراقبة قطاع القاهرة (ب)، للاطمئنان على عمليات تصحيح أوراق إجابات الطلاب، وذلك برفقة محمد سعد، رئيس الإدارة المركزية للتعليم الثانوى، رئيس عام الامتحانات.
 وأكد الوزير علي المصحيين على ضرورة  إجراء عمليات التصحيح بدقة وموضوعية، وإعطاء كل طالب حقه كاملًا في التصحيح، وحصوله على الدرجات التي يستحقها، مؤكدًا أنه ليس هناك داعى لاستعجال إعلان النتيجة.
واضاف «الرافعي» أنه يقدر مكانة المعلم ودوره الكبير، وأنه صاحب رسالة مقدسة وشريفة على مر العصور، ويقدر ما يبذله من جهد في العملية التعليمية، موضحاً أنه عمل في مجال التدريس وأنه من أسرة تربوية، ويعى جيدًا المجهود الذي يبذله المعلم لتربية وتعليم النشء والأجيال.
وتحدث الوزير مع المعلمين حول تطبيق قانون الخدمة المدنية، مؤكدًا أنه سيتم تطبيق هذا القانون على المعلمين فيما يخص النواحي الإدارية والترقيات، ولم يطبق عليهم من الناحية المالية، حيث يطبق قانون الكادر الخاص بالمعلمين.