ارتفاع عدد ضحايا ضربات الشمس بالوادى الجديد إلى 5 أشخاص

ارتفع عدد ضحايا ارتفاع درجات الحرارة التى تشهدها مصر فى هذة الأيام والرطوبة العالية بالوادى الجديد إلى 5 أشخاص بعد وفاة رجل مسن، منذ قليل، لفظ أنفاسه قبل وصول سيارة الإسعاف لنقله من قرية بولاق التابعة لمركز الخارجة، ويذكر أن هذا الرجل يسمى حسين فرج 62 سنة، وتم تحرير محضر بالواقعة وأحيل إلى النيابة العامة لمباشرة التحقيق. قالت سيدة مشرف وكيل وزارة الصحة، إن مديرية الصحة بالمحافظة سجلت وفاة 4 أشخاص على مدار الأيام الماضية بسبب ارتفاع درجات الحرارة وهم ثلاثة عمال خرسانة وصرف صحى ومسن فلسطينى الجنسية وتوفى اليوم مسن من قرية بولاق بسبب التعرض أيضًا لأشعة الشمس فى فترة الظهيرة. وكانت مديرية الشئون الصحية بالمحافظة قد أعلنت حالة الطوارئ ووجهت المواطنين بعدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة والتى سجلت 56 درجة على مدارالأيام الأربعة الماضية فى أوقات الظهيرة.