الوزير يحقق بنفسة في واقعه سحل شاب في مترو دار السلام
قال اللواء أبو بكر عبدالكريم، مساعد وزير الداخلية لشؤون الإعلام والعلاقات العامة، إن “اللواء مجدي عبدالغفار، وزير الداخلية، سوف يحقق في سحل احد أفراد الشرطة لمواطن بمحطة مترو دار السلام.

وأضاف: “اللواء مجدي عبدالغفار، انه تم إحالة الواقعه للتحقيق التابع له شخصياً ، وسُتعرض نتيجة التحقيق عليه لاتخاذ الإجراءات اللازمة”.

وأضاف: “سُنعلن نتيجة التحقيق للشعب، للتأكيد على حرصنا على علاقتنا بالشعب والمواطنين”.

وتناقلت شبكات التواصل الاجتماعي فيديو يُظهر أمين شرطة يعتدي بالضرب على شاب، وقال ناشر الفيديو إن الواقعة كانت على رصيف محطة مترو دار السلام في الثامنة من مساء الإثنين الماضي.

وذكر ناشر الفيديو في قناته الي تحمل اسمه على «يوتيوب»، خلفيات الواقعة، موضحًا «أن السبب في هذه الواقعة هو استنجاد الشاب بالشرطه بسبب تعدى بعض الاشخاص علي خطيبه الشخص المسحول و محاولتهم التحرش بها و ان افراد الامن لم يبدوا أي اهتمام مما أدي اللي حدوث مشاداه كلاميه بينهم إنتهت بالواقعه ».

وأضاف : «باقى عساكر المحطة لما شافوه المنظر ده انهالوا على الشاب بالضرب ولما جه كبير عساكر المحطة عشان يراضى الشاب بعد ما الشاب ما صمم إنه يرفع بلاغ ضد العسكري راح جه أمين شرطة وبيسأل الشاب إيه الدوشة اللى انتا عاملها دى، راح الشاب حكى له الحكاية راح أمين الشرطة قاله انتا عاوز إيه دلوقتى، الشاب قاله أعمل محضر ضد العسكرى».

وقتها «أمين الشرطة قاله مفيش محاضر هتتعمل، الشاب و انا مش هامشي و اسيب حقي ، راح أمين الشرطة شتم الشاب بأمه وضربه بالقلم، قام الشاب زعق في أمين الشرطة وقاله ماتشمش أمى وبعدين انت بتمد أيدك عليا ليه، ده مش من حقك فشدوا مع بعض لحد ما وصل الأمر لكده.. ».