“الدبلوماسي المصري” ينظم مهرجان الثقافة الأفريقية في القاهرة

نظمت اللجنة الثقافية لمجلس إدارة النادى الدبلوماسى المصرى ، أمس السبت ، مهرجان الثقافة الأفريقية، وذلك بالتعاون مع مجموعة السفراء الأفارقة في القاهرة.
وقال السفير محمد إدريس، مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية ، إن المهرجان يعد جزء من سلسلة احتفالات بمناسبة يوم أفريقيا ، التي يحتفل به سنويا فى شهر مايو ما يعكس التزام مصر ومساندها لقضايا القارة السمراء ، وتمثيلها القارة فى مجلس الأمن بالأمم المتحدة ، فضلا عن المشاركة النشطة فى المنتديات والمنظمات الأفريقية.

وأوضح السفير محمد إدريس، مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية ، أن سلسلة الاحتفالات ، يتم تنويعها العام الجاري حتى تشمل العديد من الأنشطة البرلمانية والإعلامية والأكاديمية والثقافية، فضلا عن الاحتفال الرسمى المقرر انعقاده في وزارة الخارجية 25 مايو من العام الجاري.
وأكد السفير محمد إدريس، مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية ، أن احتفالات وزارة الخارجية ، بيوم أفريقيا من المقرر أن يشمل أيضًا مشاركة سفارات مصر في العالم لتنظيم المناسبات الثقافية والاجتماعية في دول الاعتماد ضمن إطار مساهمة البعثات المصرية ، وذلك ضمن أنشطة المجموعة فى جميع العواصم، وبمقرات المنظمات الدولية.
كما أوضح السفير محمد إدريس، مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية ، أن من أهم مميزات الاحتفالية هذا العام ، هو هذا التنوع لطبيعة الأنشطة ، وأماكن تنظيمها، مبرزا أن التواصل الثقافى يعتبر جزء رئيسى من النشاط الذي تقوم به جمهورية مصر العربية تجاه القارة الافريقية.
وعلى الجانب الآخر قال أعرب رافائيل مالونجا سفير جمهورية الكونغو وعميد السلك الدبلوماسى بالقاهرة ، عن تقديره لما يلمسه من حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي على ترسيخ الهوية الأفريقية لمصر، إلى جانب الهوية العربية، مشيرا إلى أن العالم العربى لا يكتمل دون مصر .
وأشاد رافائيل مالونجا سفير جمهورية الكونغو وعميد السلك الدبلوماسى بالقاهرة بمبادرة النادى الدبلوماسى ، للاحتفال بالثقافة الأفريقية لأول مرة ، مؤكدا أن ذلك يعكس بالفعل ، بسبب ما لمسه من توجه على لإدماج مصر فى القارة الأفريقية في مختلف الأصعدة.
وفي نفس السياق رحب الوزير المفوض عمرو الجويلى رئيس اللجنة الثقافية بالنادى الدبلوماسى المصرى بممثلى السفارات الأفريقية وأسرهم ، فالاحتفال بالثقافة الأفريقية يعتبر الأول من نوعه للنادى، ما يعكس حرصهم على الاحتفاء بالسفارات الأفريقية فى النادى الدبلوماسى .