انتهاء الاجتماع المغلق لحملة حل الأحزاب الدينية مع داليا زيادة

منذ قليل ـ قد انتهت فعاليات الاجتماع المغلق لجميع أغضاء الحملة الخاصة بـ ” حل الأحزاب السياسية على أساس ديني ” و التي يرئسها المنسق العام للحملة محمد عطية مع الناشطة الحقوقية داليا زيادة ، حيث دام الاجتماع لساعات كثيرة لمناقشة انضمام داليا للحملة في القتلة القادمة ، و من المفترض أن تأخذ داليا زيادة الناشطة الحقوقية قرار تجاه الانضمام للحملة غداً الاثنين.

أشار محمد عطية أحد أعضاء الحملة انه سيتم انعقاد مؤتمر صحفي لبدء الحملة في 18 أغسطس المقبل للإعلان عن أهداف الحملة و اهداف اعضائها و ذلك بمركز إعداد القادة بالعجوزة.

في الاثنين الماضى انعقدت الحملة اجتماعاً بالتنسيق مع بعض الشخصيات السياسية و تهدف الى حل جميع الأحزاب القائمة على أساس ديني بعد ثورة 25 يناير مثل حزب البناء و التنمية و الأصالة و مصر القوية و ايضاً حزب النور بالطبع.