افتتاح فعاليات المؤتمر السنوي لمنظمة العمل الدولية بالقاهرة

أعلن مكتب منظمة العمل الدولية في القاهرة ، اليوم الأربعاء ، افتتاح فعاليات المؤتمر السنوى الذي من المقرر تنظيمه تحت عنوان: “نحو بناء استراتيجية وطنية للحوار الاجتماعى” كما انم من المقرر انعقاده في أحد الفنادق الشهيرة في محافظة القاهرة على مدار يومين ، بحضور وزير القوى العاملة ، محمد سعفان لفعاليات الجلسة الختامية ، غدا الخميس بمشاركة العديد من الممثلين عن الحكومة ، وممثلي منظمات أصحاب الأعمال والعمال فضلا عن العديد من ممثلى مؤسسات الإعلام.
واوضح مكتب منظمة العمل الدولية في القاهرة أن سوف يعقب الافتتاح 3 جلسات ، فتتناول الأولى سياسات الحوار الاجتماعى في جمهورية مصر العربية من رؤية الشركاء الاجتماعيين، واستراتيجيات مقترحة لتفعيل هياكل الحوار ، ضمن المواقف الراهنة، أما الثانية، تتحدث عن الحوار الاجتماعى وأيضا الأهداف الاستراتيجية للمنظمة، كما أن الحوار الاجتماعى الثلاثى، ومستقبل العمل بالإضافة إلى مؤسسات الحوار الاجتماعى ودوره فى الإصلاح الاقتصادى والاجتماعى.

كما تتناول الجلسة الثالث والأخيرة في خلال اليوم الأول، دور الشركاء الاجتماعيين لتعزيز بيئة الحوار الاجتماعى من منظور منظمة العمل الدولية .
وفي نفس السياق قال بيتر فان غوى ، مدير مكتب المنظمة بالقاهرة ، إن المؤتمر يهدف هذا العام للخروج بعدد من التوصيات الخاصة بتفعيل استراتيجية وطنية تهدف للحوار الاجتماعي فى جمهورية مصر العربية ، ووضع اقتراح سياسات فاعلة ، تهدف للإدماج في جدول أعمال الشركاء الاجتماعيين.

وتشمل الورشة أهم التجارب الدولية ، التي أثبتت نجاحها بالفعل في مؤسسات الحوار الاجتماعى ، واستعراض آلياته المختلفة الممكن الاستفادة منها فى تطوير المؤسسات القائمة على الحوار الاجتماعى، حتى تضمن فعاليتها واستدامتها لدعم بيئة عمل مواتية هادفة إلى تعزيز التنافسية وزيادة الإنتاجية.

وفى سياق متصل ، قال عدنان الربابعة مدير مشروع ، إن تعزيز حقوق العمال والقدرة التنافسية فى الصناعات التصديرية المصرية، من أهم أهداف المؤتمر السنوى الذي من المقرر تنظيمه تحت عنوان: “نحو بناء استراتيجية وطنية للحوار الاجتماعى الذي ، يعد الثالث فى سلسلة أنشطة الحوار الاجتماعى للمشروع؛ الهادف إلى تعزيز بيئة عمل مواتية للحوار الاجتماعى في إطار القطاعات الصناعية المستهدفة.