الجيش يبدأ تنفيذ محور يربط شرق بورسعيد بالسخنة بطول 320 كيلو مترًا

قامت القوات المسلحة ، بالتعاون مع وزارة النقل ومحافظات بورسعيد والإسماعيلية والسويس،  بالبدء بربط موانىء محور تنمية قناة السويس من ميناء شرق بورسعيد حتى السخنة  بطريق 30 يونيو بطول 320 كيلو متر، بتكلفة تقدر بـ4 مليار جنيه تقريبا.

كشف اللواء عادل ترك، رئيس هيئة الطرق والكباري ، أن الهيئة الهندسية  للقوات المسلحة بدأت تنفيذ الطريق من مدخل الأنفاق الجديدة التي قام بانشائها  بمدينة بورسعيد، ويربط بطريق الإسماعيلية القاهرة الصحراوى، ومنه يتجه عرضيا عند مدينة الصالحية لربط طريق السويس القاهرة، ويلتقى بالدائرة الإقليمى، ومنه إلى طريق جبل الجلاله حتى ميناء العين السخنة.

وصرح ترك إن الدولة تسير باستراتيجية تنموية متكاملة، بحيث يتكامل محور 30 يونيو مع مشروعات تنمية محور قناة السويس في السخنة ووادى التكنولوجيا بالإسماعيلية وشرق بورسعيد.

وقال مجدى نصر الدين، محافظ بورسعيد، إن محور 30 يونيو سيحقق طفرة تنموية بين شرق بورسعيد ومدن القناة، حيث سينقل الحركة من سيناء إلى خارج مدينة بورسعيد بالكامل.