رئيس جزب الاصلاح والتنمية :البرلمان المقبل سوف يواجه سيلا كبيرا من التشريعات

صرح رئيس حزب الإصلاح والتنمية محمد أنور السادات، أن قانون مكافحة الإرهاب الذي أقره الرئيس السيسي رغم الانتقادات الكثيرة الموجهة إليه من قبل حقوقيين وقضاة وساسة وإعلاميين، إن كانت فرضته الظروف الحالية وما تمر به مصر من ظروف استثنائية مؤقتة ، فإنه يمكن أن يتم إجراء التعديلات اللازمة عليه وعلى غيره من القوانين كقانون التظاهر من خلال مجلس النواب المقبل.

وأشار «السادات» في بيان، الثلاثاء الى أن البرلمان المقبل سوف يواجه عددا كبيرا من التشريعات لأنه مُكلف بتحويل بنود دستور 2014 إلى تشريعات تطبق على أرض الواقع، اضافة الى إعادة النظر في قوانين صدرت قبل انعقاده، خاصة تلك التي تمس حياة المواطن مباشرة وبصورة روتينية

وأعلن السادات عن تخوفه من «أن يغوص البرلمان المقبل في بحر التشريعات التي تنتظره بشكل يثنيه عن دوره الرقابي، ويجعله فقط أداة تشريع دون رقابة، وكلا الجانبين أهم من الآخر، ما يتطلب منا الحذر والمواءمة قدر الإمكان، حتى لا نستغرق وقتا كبيرا في التشريع ينمو فيه الفساد من ناحية أخرى».