إزالة 75 مرسى نهري مخالف بمحيط نهر النيل.

استكمل قطاع تطوير وحماية نهر النيل بوزارة الموارد المائية والري، تنفيذ حملة مكبرة لإزالة المراسي المخالفة بمحيط نهر النيل بالقاهرة الكبرى، بالتنسيق مع الأجهزه الأمنية وشرطة المسطحات المائية، وذلك تنفيذا لقرار مجلس الوزراء، الأسبوع الماضي، بإزالة جميع المراسي العشوائية على نهر النيل، وذلك لليوم الثالث على التوالي.

حيث قال الدكتور حسام مغازي، وزير الموارد المائية والري، إن الحملة بدأت، السبت، وأسفرت عن تنفيذ عدد 20 قرار إزالة لمرسى في المسافة من كوبرى أكتوبر إلى كوبرى قصر النيل بالبر الشرقي لنهر النيل، من إجمالي 80 قرارا إزالة للمراسي المخالفة بالقاهرة الكبري، التي تستهدفها الحملة، مشيرا إلى أنه ما تمت إزالته حتى الآن 75 مرسى، وذلك استعدادا لتنفيذ المرحلة الأولى من تجميل واجهات النيل، التي تقوم وزارة الرى بتنفيذها والإشراف عليها بالتعاون مع محافظة القاهرة.

واشار الوزير، في تصريحات صحفية، الاثنين، مواصلة حملات الإزالة على نهر النيل، لافتا إلى أن الوزارة عازمة بكافة أجهزتها، بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية، على المضى قدما في تحرير نهر النيل من كافة أشكال التعديات والمخالفات، مشيراً إلى أن هناك متابعة يومية لتلك الإزالات، موضحا أنه يتم التعامل بكل حسم مع المخالفين والمعتدين طبقا للقانون، مؤكدا أن الإزالات يتم تنفيذها بشكل فوري دون تهاون، من منطلق حماية مواردنا المائية المحدودة من الهدر والتلوث، وحفاظاً على حق الأجيال القادمة في مياه النيل.