نتائج زيارة سجن «العقرب» ترد على «أكاذيب الإخوان»
عربات الترحيلات

قال محمود البدوي، رئيس الجمعية المصرية لمساعدة الأحداث، إن زيارة وفد من المجلس القومي لحقوق الإنسان لمنطقة سجون طرة، والتي في إطارها جرى فحص وبحث عدد من شكاوى السجناء، خاصة قيادات جماعة الإخوان الإرهابية بداخل سجن شديد الحراسة «العقرب»، ترد على «أكاذيب» تعددت ممن سماهم «أنصار الجماعة الإرهابية» مؤخرًا بأن هذا السجن أصبح «مقبرة لقيادات جماعة الإخوان والسلفية الجهادية»، عقب وفاة اثنين من كبار قياداتهما فيه.

حيث اضاف «البدوي»، في تصريحات صحفية الجمعة، أن التقرير الخاص بالزيارة والذى تم عرضه في مؤتمر صحفي عقده المجلس في مقره الخميس، «جاء مرضيًا إلى حد كبير، وساهم في إزالة حالة الضبابية واللبس حول أحوال السجناء داخل هذا السجن، فضلاً عن أنه أزال الكثير من الغموض حول الشائعات والقصص التي تتردد حول سجن (العقرب) شديد الحراسة».