شركة “إيني” الايطالية تعلن عن اكبر كشف للغاز الطبيعي في العالم بمصر
MEDITERRANEAN SEA, ISRAEL - FEBRUARY 2013: In this handout image provided by Albatross, The Tamar drilling natural gas production platform is seen some 25 kilometers West of the Ashkelon shore in February 2013 in Israel. The offshore Tamar drilling site which was originally dispatched from a shipyard in Texas at the end of last year is due to start producing natural gas next week. Over the past few years Israel has suffered from a shortage in natural gas, but with the new platform that weighs 34,000 tons and will be mainly operated by Israelis, the US company Nobel Energy which owns a 36% stake in Tamar, hopes to change Israel's energy situation as well as the economy as a whole. (Photo Photo by Albatross via Getty Images)

أعلنت شركة إيني لإيطالية اليوم الأحد  فى بيان صحفى صادر  عنها أنها حققت ما قد يصبح واحدا من أكبر اكتشافات الغاز الطبيعي في العالم وذلك أثناء قيامها بعمليات الكشف فى  المياه الاقليمية المصرية في البحر المتوسط وتكهنت بأنه سيساعد في تلبية احتياجات مصر من الغاز لعقود مقبلة ولن تصبح مصر فى حاجة لأستيراد الغاز الطبيعى مجددا.

وقالت الشركة في بيان صحفي إن الكشف الجديد يتضمن احتياطيات أصلية تقدر بنحو 30 تريليون قدم مكعبة من الغاز الطبيعي (تعادل حوالي 5.5 مليار برميل من المكافيء النفطي) ويغطي مساحة تصل إلى 100 كيلومتر مربع “وبذلك يصبح الكشف الغازي شروق أكبر كشف يتحقق في مصر وفي مياه البحر المتوسط وقد يصبح من أكبر الاكتشافات الغازية على مستوى العالم.”

وقد وقعت إيني في يونيوالماضى اتفاقا مع وزارة البترول المصرية قيمته مليارا دولار عقب توقيع مذكرة تفاهم في مارس أذار تتيح للشركة الإيطالية التنقيب في سيناء وخليج السويس والبحر المتوسط ومناطق في الدلتا ، عن الغاز الطبيعى والبترول.

وأضاف البيان الصادر عن الشركة الإيطالية أن الكشف الجديد تم حفره في عمق مياه 1450 مترا ووصل إلى عمق 4131 مترا ليخترق طبقة حاملة للهيدروكربونات بسمك حوالي 630 مترا.

وذكرت شركة إيني أن عملية تنمية الكشف الغازي ستستغرق حوالي 4 سنواتحتى يصبح متاح للإستخدام في تلبية احتياجات الاستهلاك المحلي من الغاز الطبيعي.

وأضافت إينى أنها تدرس حاليا عدة بدائل من أجل ضغط البرنامج الزمني لتنمية الكشف ليكون في فترة زمنية أقل من المعلنة.

ونقل البيان عن رئيس إيني قوله “الكشف الجديد سيحقق تحولا محوريا في سيناريو الطاقة في مصر.”

وقال وزير البترول المصري شريف إسماعيل إن كشف “الشروق” يفتح آفاقا جديدة لاكتشافات أخرى ويسهم في جذب المزيد من الاستثمارات لتكثيف عمليات البحث والاستكشاف لدعم الاحتياطيات وزيادة معدلات الانتاج.