أسرار عنبر 8 غرب بمستشفى الأمراض النفسية بالعباسية
مستشفى الامراض النفسية بالعباسية

أدى التحقيق فى قضية مقتل شاب نتيجة تعرضه للصعق الشديد بالكهرباء وبشكل مباشر، فى «عنبر 8 غرب» وهو المكان الذى دارت فيه أحداث فيلم «الفيل الأزرق»، وهوقسم علاج المسجونين الخطرين المحبوسين على ذمة القضايا، المختلين عقليًّا، فى مستشفى العباسية إلى الكشف عن العديد من الانتهاكات التى تقع داخل العنبر وحوادث الموت المتكررة والتى يتم نسبتها دائما إلى عم قدرة المريض على تحمل العلاج بالصدمات الكهربية ..

وتعود بداية القصة إلى لحظة القبض على «أحمد.م.ع»، 25 سنة، لاتهامه فى قضية مخدرات، وأمام ضابط المباحث راح يهذى: بكلمات غير مفهومة فارتاب رجال المباحث فى سلامة قواه العقلية، و أمرت بإيداعه مستشفى العباسية، وقبل عرضه على اللجنة المخصصة لإجراء الاختبارات، توفى المتهم نتيجة صعقه بشحنة كهربائية عالية ومباشرة، كماتبين  وجود آثار تعذيب على جسده، وبسؤال المسئولين فى المستشفى أنكروا معرفتهم بالسبب وأكدوا أن الداخلية هى المسئولة عن تأمين الحالة..

وقام الجميع بإنكار التهمة فدارت الشبهات حول «طاقم التمريض» الذين تم استدعاؤهم بالكامل والتحقيق معهم وحتى الآن لم تتوصل النيابة للقاتل الحقيقى، وجارى البحث عن شخص مجهول قام بصعق المجنى عليه حتى الموت، وتنحصر الشكوك فى ثلاثةمشتبهين هم أفراد التأمين التابعون للداخلية وطاقم التمريض والشخص المجهول، لكن الجريمة كانت سببا  رئيسيا فى الكشف  عما يدور داخل العنبر من انتهاكات وتجاوزات