مهرجان للشعر فى طنطا بمشاركة شعراء من 16 دولة

افتتح مساء الجمعة 30 أكتوبر مهرجان طنطا الدولي للشعر بحضور شعراء عرب وأجانب يمثلون 16 دولة، ويقام المهرجان للمرة الأولى بمدينة طنطا عاصمة محافظة الغربية شمال القاهرة.

وعلى هامش الملتقى أقيم معرض للكتاب بمشاركة الهيئة العامة لقصور الثقافة ومكتبة الإسكندرية والمجلس الأعلى للثقافة والهيئة المصرية العامة للكتاب، وافتتحه وزير الثقافة المصري حلمي النمنم.

وقال النمنم إنه سعيد بإقامة مهرجان دولي للشعر في مدينة طنطا، التي “تمتاز بتاريخ ثقافي عريق، ليست عاصمة للدلتا فقط، ولكنها مدينة عظيمة ساهمت في نشر الثقافة والفنون وعلوم الدين وأنجبت العظماء في مختلف العلوم.”

وعقب الافتتاح بدأت أولى الأمسيات الشعرية للملتقى في ساحة السيد البدوي، أمام مسجد يرقد فيه ضريح القطب الصوفي الشهير (سيد البدوي)، الذي ولد في المغرب وتوفي في مصر.

وشارك في الأمسية الإيطالي “كلاوديو بوتساني” والدنمركي “نيلس هاو” والمكسيكية “ثاثيل آلايدي كولينز” والعراقي صلاح فائق والجزائرية لميس سعيدي والإماراتي محمد المزروعي والسعوديان علي الحازمي وأحمد الملا ومن المصريين نجاة علي ورفعت سلام.

وشهدت الأمسية مجموعة استعراضات للفنون الشعبية ومنها رقصة التنورة الصوفية.

ويشارك في الملتقى 35 شاعرا من 16 دولة عربية وأجنبية ومنهم الكولومبي “دييجو ألكسندر بيليث أراندا” والفرنسية “جوسيان دي جوزيه بورجيه” والأمريكية “هيثر توماس”.

ويستمر المهرجان 4 أيام وتقام أنشطته في ساحات جامعة طنطا واتحاد الكتاب بالمدينة وبعض المدارس، وتقام بعض أمسياته الشعرية في عدد من مقاهي المدينة.