مصر تتعاقد على 24 طوربينة لحل أزمة الكهرباء

صرح مصدر بوزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة , اليوم الثلاثاء , بأن المحطات المتفق على تنفيذها بمعرفة شركة سيمنس الألمانية، والمقدر قدرتها بـ 14400 ميجاوات، سيتم الانتهاء من إضافتها على شبكة الكهرباء مع حلول شهر مايو عام 2018، وهي محطات تعاقدت عليها مصر بقيمة 6 مليارات يورو، وتعول عليها مصر كثيرًا لعدم العودة مجددا لأزمة الكهرباء الطاحنة التي شهدتها مصر في صيف عام 2014.

و أضاف المصدر ، أن التعاقد مع “سيمنس” سيشمل تركيب 24 توربينة، قدرة الواحدة 400 ميجاوات،مع العلم أن الشركة لم تنفذ مشروعًا مماثلًا في أي دولة أخرى، وهذه التوربينات تتمتع بأعلى درجة من الكفاءة.

و قد أوضح المصدر التوربيات المستخدمة في المحطات من الطراز “H”، وتعمل بكفاءة 60%، وهو أعلى طراز من الوحدات المركبة على مستوى العالم، منوهًا بأن المحطات ستعمل بنظام الدورة مركبة، أي تعمل وحدات بالوقود الأحفوري (الغاز الطبيعي)، أو بالسولار كوقود بديل ,

كما أنه سيتم إنتاج الكهرباء من وحدتين بقدرة 800 ميجاوات، وتعمل الثالثة عن طريق العادم الناتج عن احتراق الوقود في الوحدتين الآخرتين، فيما يعرف بنظام الدورة المركبة، بهدف توليد الكهرباء دون وقود.