البرادعي مطالبا أوروبا بعدم الانغلاق: جذور الإرهاب هي القمع وازدواج المعايير

قال الدكتور محمد البرادعي، نائب رئيس الجمهورية السابق، إن جذور الإرهاب في العالم، هي القمع وعدم المساواة وازدواج المعايير، داعيا أوروبا إلى عدم الانغلاق على نفسها.

وطالب البرادعي، في تغريدة على حسابه الرسمي على موقع تويتر اليوم الاثنين، أوروبا بألا تنغلق على نفسها، بل أن تساهم في تحقيق السلام، في إشارة إلى انتشار الدعوات التي تطالب بطرد اللاجئين والعرب والمسلمين من القارة العجوز بعد أحداث باريس.