مساجد فرنسا في خطبة موحدة الجمعة المقبلة

أعلن المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية الأربعاء 18 نوفمبر في بيان أنه سيتم توزيع “نص رسمي” على نحو 2500 مسجد يدين كل “أشكال العنف والإرهاب”.

وقال المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، الذي يعتبر الهيئة التمثيلية للإسلام في فرنسا، أنه “سيتم توزيع الكتيب على نحو 2500  مسجد أثناء صلاة الجمعة المقبلة، يدين كل أشكال العنف أو الإرهاب”.

وتضمن بيان للمجلس إنه “في مواجهة القتل العشوائي الذي ارتكب في 13 من الشهر الحالي في باريس وأوقع 129 قتيلا، يدعو المجلس وجميع المنظمات الإسلامية، المساجد في فرنسا إلى تخصيص خطبة الجمعة لهذه الأحداث المأسوية التي أثرت بعمق في البلاد”.

وأضاف “أن مسلمي فرنسا يؤكدون مجددا رفضهم القاطع ومن دون لبس لأي شكل من أشكال العنف أو الإرهاب، الذي يشكل نقيضا لقيم الإسلام التي تتضمن السلام والأخوة”.

وأكد البيان “إعلان الالتزام الثابت بالميثاق الجمهوري، الذي يوحدنا جميعا، والقيم التي تمثل فرنسا”.