مفاجأة غير سارة لباسم يوسف رداً على تدوينة الفرقة (بالصور)
باسم يوسف

قام الإعلامي الساخر باسم يوسف من خلال حسابه على موقع التواصل الإجتماعى فيسبوك بنشر تدوينة تتعلق بحدث الساعة وهو مظاهرات جمعة الأرض، وقد تسببت تلك التدوينة فى إثارة الشعب المصري ضده بكل فئاته وانتماءاته ، فقد قوبل  باسم يوسف بهجوم  غير مسبوق، بسبب ما صرح به من خلال هذه التدوينة التي تم وصفها على حد قول الكثيرون بأنها تدوينة غير منطقية خاصة في مثل هذا الوقت، وهو الوقت والحدث الذى وحد الشعب المصري بجميع طوائفه وتوجهاته السياسية على هدف واحد وقد ذكر باسم يوسف فى تدوينته ما يلى:

تدوينة باسم
تدوينة باسم

ويرجع تعرض باسم يوسف لهذا الهجوم الشديد إلى أن الكثيرين قد إعتبروا هذه التدوينة بمثابة العامل الذى يعمل على التفريق بين المصريين، وقد وصفها الكثيرين بأنها غير منطقية تماما، وأكد عدد كبير من الذين قاموا بالتعليق عليها أن الإخوان وشبابهم متواجدين في الشوارع كعادتهم كل جمعة، وأن 90% من المعتقلين السياسيين هم من جماعة الإخوان المسلمين والسبب هو مثل هذه المظاهرات.

وقد هاجم البعض اباسم يوسف ووجه له سؤالا عن دوره في المرحلة الحالية؟، وأين هو الآن؟ ولماذا لم يكمل مسيرته في برنامجه؟ كما فعل غيره الكثيرون من معارضي النظام الحالى ممن قاموا بمغادرة مصر وعملوا في القنوات المعارضة.