تيران وصنافير ومفاجأة جديدة يكشفها نشطاء سياسيون على الفيس بوك-طابع مصرى يكشف المالك الحقيقى للجزر

مازال الجدال قائما حول قضية تيران وصنافير، حيث نشر نشطاء سياسيون عبر موقع التواصل الإجتماعى فيس بوك وثائق ومستندات جديدة تثبت تبعية تيران وصنافير الى مصر، وكان آخر هذة المستندات المنشورة صورة لطابع بريد مصرى يرجع تاريخة الى عام 1967 .

طابع بريد مصرى يثبت ملكية مصر لجزيرتى تيران وصنافير

يظهر على طابع البريد صورة للرئيس الاسبق جمال عبد الناصر رافعا يدة ،ومكتوب على الطابع جملة ” التضامن العربي للدفاع عن فلسطين “، وبجوارة جزء من خريطة مصر يظهر فيها البحر الأحمر وقناة السويس و مكتوب فيها اسم جزيرة تيران، فقام النشطاء بنشر صور هذا الطابع الذى يؤكد ملكية مصر للجزيرتين كما جاء فى خطاب سابق لعبد الناصر الذى أكد من قبل ملكية مصر لتيران وصنافير، حيث كانت ورقة رابحة فى يدة لتهديد إسرائيل بغلق مضيق تيران ومنع السفن من المرور للتحكم فى الملاحة البحرية.