اخر اخبار مصر اليوم 19-4-2016 .. عبد العاطي يسافر للسودان و أثيوبيا لمعرفة سبب عدم التوقيع على الاتفاقية حتى الآن

صرح المهندس وليد حقيقي المتحدث الإعلامي باسم وزارة الري و الموارد المائية المصرية صرح معلناً عن أن الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الري سوف قد غادر القاهرة مساء يوم الاثنين و ذلك في طريقه إلى دولة السودان في أول زيارة له خارج مصر منذ توليه وزارة الري و ذلك من أجل بحث آخر تطورات أزمة سد النهضة الأثيوبي .

هذا و قال حقيقي، في تصريحات خاصةبأن الوزير قرر أن ينزل بنفسه في زيارة خاطفة على السودان و ذلك لبحث التعاون المشترك بين البلدين في حل أزمة سد النهضة الموضوع الشائك مشيراً إلى أن الوزير كان متجها أيضاً إلى  أثيوبيا من أجل حضور قمة إفريقية هناك عن المناخ.

هذا كما أكد مصدر مطلع في وزارة الري، أن عبد العاطي سوف يبحث مع المسؤولين في كل من السودان و إثيوبيا سبل حل أزمة عقد المكتب الاستشاري الفرنسي و الذي لم يوقع حتى الآن بين الدول الثلاث و كذلك معرفة القرار النهائي من السودان و أثيوبيا بشأن المكتب الاستشاري الفرنسي و عدم التوقيع حتى الآن .

يذكر أن الجولة العاشرة من المفاوضات الثلاثية في فبراير الماضي كانت قد انتهت على الاتفاق على توقيع العقود بين الدول الثلاث إيذانًا ببدء تنفيذ الدارسات الفنية على السد قبل نهاية العام الجاري ( 2016 ) و التي اتفق عليها الثلاث دول المعنيين بملف السد.

هذا و تعد الدراسة الفنية و التي سوف تُجريها شركة “بي إر إل” خلال فترة تتراوح بين 8 – 11 شهرًا،  تجيب عن جميع و كل الاستفسارات التي تدور حول آثار سد النهضة على كل من مصر و السودان و أثيوبيا و حصة كل منهم من مياة النيل .

و قد أخطرت وزارة الري، في الرابع و العشرين من شهر فبراير الماضي، أخطرت الجانبين الإثيوبي و السوداني بأنه لا مانع في المضي قدمًا بإجراءات توقيع العقد لا سيما بعد استشارة مجلس الدولة على دستورية توقيع العقد مع الجانبين و لكنه على الرغم من ذلك فلم يتم توقيع العقد حتى هذه اللحظة .