عاجل:«مصطفى بكري» يكشف عن سيناريو للإطاحة بالسيسي بالأسماء.تعرف عليها
مصطفى بكرى

أكد الإعلامي والصحفى “مصطفى بكري” على أن  التحريض ضد الدولة والرئيس السيسى أمر غير مقبول خاصة في ظل الظروق الصعبة التي تمر بها البلاد، لافتاً النظر الر إلى ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات القانونيةمن أجل  الكشف عن المتآمرين ضد الدولة والرئيس ، وأشار “ مصطفى بكري” بأن هناك مخطط مرعب الهدف منه إسقاط الرئيس السيسي يقوم به إعلام خاص له مصالح خاصة كما له أيضا أجندات شخصية الهدف منها العودة بمصر إلى الوراء وإسقاط رئيسها.

وقد قام  “ مصطفى بكري” بالكشف عن بعض هذه الشخصيات التي تهدف من خلال خططها إلى  الإطاحة بالرئيس عبد الفتاح السيسي، من خلال قوله : “يجب التحقيق مع الناشطة السياسية “جميلة اسماعيل” والمحامى والمرشح الرئاسى السابق  “خالد علي” نظراً لأنهم من المحرضين المتآمرين على إسقاط نظام الدولة”.

وأستطرد “بكري” حديثه قائلاً بأن الرئيس عبد الفتاح السيسي يواجه مخططاً محكماً للإطاحة به، ويجب علينا جميعاً الوقوف للدفاع عنه، لأن فى سقوطه سقوط لمصر، وقد أشار أيضا إلى أن تطبيق الديمقراطية في مصر قد ترتب عليه  تركهم دون رادع.

وقد صدرت تصريحات “ مصطفى بكري” في إطار قيام النيابة العامة اليوم بالقبض على الداعية الإسلامية “وجدي غنيم” وقرارها إحالته للمحاكمة الجنائية بتهمة التخابر مع دول أجنبية لإسقاط الرئيس السيسي، وقد تم القبض أيضا على  8 أفراد آخرين بنفس التهمة.