البنك المركزى: الوديعة الإماراتية انفراجة أمل للجنية المصرى أمام جنون الدولار الأمريكى
البنك المركزى

فى أنباء سارة لجميع المصرفيين بالبنوك المختلفة صرح نائب محافظ البنك المركزي “طارق فايد” بقوله أن الوديعة التي قامت الإمارات بالإعلان عنها اليوم لصالح البنك المركزي والتى تصل قيمتها إلى 2 مليار دولار، تمثل دعماً  قوياً للسوق الرسمية، كما أكد على أن هذه الوديعة بمثابة دعما حقيقيا  للإحتياطي النقدي للبنك المركزي ، والتى نتجت عن قلة توافر الدولار الأمريكى والتي أدت إلى رفع أسعاره فى الآونة الأخيرة.

كما أعلن “طارق فايد” من خلال تصريحاته على أن الوديعة الإماراتية ستكون الحل الأمثل للقضاء علىالمضاربين فى السوق السوداء بمجرد استلامها، وأشار أيضا إلى أن البنك المركزي لم يستلم الوديعة حتى الآن، وأنه سوف يقوم بالإعلان عنها بمجرد استلامها، كما أعلن  “فايد” عن توقعه بحدوث انتعاشة للجنيه المصري فور الإعلان عن استلام الوديعة، بينما أشار إلى أن سعر الدولار ستعرض لضربة قاسية بالسوق السوداء بجرد أن يتم دعم الاحتياطي النقدي  فى البنك المركزى بالوديعة الإمارتية.

وقد قام السيد ” طارق فايد” بالإشادة بدور دولة الإمارات في دعم مصر والوقوف إلى جانبها  ودعمها اقتصادياً، لافتاً النظر بأن الوديعة الإمارتية سوف تساهم فى تعزيز جهود البنك المركزي في محاربة السوق السوداء ، وهو الأمر الذى جاء بعد عدة محاولات مستميتة من البنك المركزي للسيطرة على أزمة الدولار التي باتت تمثل خطرا كبيرا على الاقتصاد المصري.

وقد جاءت هذه التصريحات على خلفية قيام دولة الإمارات بالغعلان  اليوم عن تقديم وديعة بقيمة 4 مليارات دولار لدعم الاقتصاد المصري، تنقسم إلى 2 مليار دولار استثمارات، و2 مليار دولار وديعة لصالح البنك المركزي.