حمدين صباحي يوجه رسالة للمتظاهرين في مظاهرات 25 ابريل اليوم – تابع اخبار مصر

قال المرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي قال بأنه في هذا اليوم لابد و أن نستحضر تضحيات الشهداء الأبطال من الجيش الذين سقطوا على أرض سيناء دفاعاً عنها و قاموا بالتضحية بدمائهم و أرواحهم دفاعاً عن أرضها.

هذا كما أشار حمدين صباحي إلى أن كل من يسير على نهج الوفاء لهؤلاء الأبطال الشهداء، هم فقط من يعلنون أن جزيرتي البحر الأحمر “تيران وصنافير” مصريتان و يغضبون من أجل استعادتها مرة أخرى .

جاء ذلك من خلال منشور لحمدين صباحي على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك” و الذي كتب فيه عن الاحتفال بعيد تحرير سيناء و أيضاً تظاهرات اليوم تنديداً بالتنازل عن تيران وصنافير و كتب فيه : ” اليوم يوم سيناء، هو يوم استحضار تضحيات شهداء مصر العظام من جنود و ضباط دفاعاً عن الأرض و الكرامة واستقلال مصر ووحدة ترابها الوطني.

و الوفاء للشهداء العظماء يكون بمواصلة طريقهم، و الحفاظ على الأرض التي استشهدوا من أجلها و التمسك بكل حبة رمل رووها بدمائهم الزكية، و منها تيران وصنافير” .

و أضاف حمدين صباحي في منشوره : “الذين يسيرون على نهج الوفاء للشهداء هم الذين يعلنون أن ‫جزيرتي #تيران_وصنافير_مصرية و يتمسكون بثوابت الوطنية المصرية  و أحكام الدستور ، و قواعد الحكم الديمقراطي الرشيد و أولهم الذين يعبّرون بالتظاهر السلمي عن موقفهم النبيل، و هم ليسوا دعاة تفريط ولا تخريب و لا هدم ، بل تمسك بأرض الوطن و إقليم الدولة و قواعد الدستور والوفاء للشهداء” .

و استكمل صباحي في كلامه قائلاً  ” على السلطة المصرية التي انكشف ضعفها و سوء أدائها في قضية جزيرتي تيران وصنافير، عليها أن تستقوي على أطهر و أشرف المدافعين عن الوطنية بحملات قبض على الأبرياء و تهديد لأصحاب الرأي السلميين وتلفيق الاتهامات بالانتماء لجماعات إرهابية “.

و أضاف صباحي [أنه على :” رغم الإعلان القاطع للقوى الوطنية الديمقراطية عن رفضها القاطع لكل طائفي أو فوضوي أو ظلامي وخصوصا جماعة الإخوان تعويض الضعف لا يكون بالاستقواء على المتظاهرين السلميين،

و إنما يكون باحترام رأيهم وحماية حقهم في التعبير السلمي و الاستقواء بهم و بكل الشعب لحماية أرض الوطن و تصويب الخطأ و ليس التمادي فيه بمزيد من الأخطاء” .

واختتم صباحي كلامه بالدعاء لمصر و شعبها قائلاً : ” اللهم احفظ مصر أرضاً و شعباً و دولة وطنية ديمقراطية عادلة تصون ًرضها و كرامة شعبها و أحكام دستورها و دماء شهدائها و نبل شبابها ” .