عاجل: تداعيات على خلفية تظاهرات اليوم الأمن يُحاصر مقر حزب الكرامة بالدقي
الأمن يحاصر مقر حزب الكرامة

فى رد فعل من جانبها قامت قوات الأمن منذ قليل بمحاصرة مبنى حزب الكرامة فى الدقي، بالرغم من وجود عدد من المتظاهرين داخله.

وقد قام نشطاء بنشرفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيها المتظاهرين المحتجزين وهم يرددون هتافات مناهضة للنظام الحالي.

وقد قام حزب الكرامة والتيار الشعبي اليوم بإصدار بيان رسمى ؛ أعلن من خلاله عن قيام قوات الأمن بمحاصرة مقر الحزب بمنطقة الدقي.

وقد أكد الحزب من خلال بيانه على أن قوات الأمن لم تقم باقتحام المقر حتى الآن وخاصة أن بعض المشاركين بمسيرة “ميدان المساحة”  التى قامت قوات الأمن بفضها قد لجأوا للمبنى للاحتماء بالحزب حتى لاتقوم قوات الأمن بالقبض عليهم.

وقد قامت قوات الأمن اليوم باللجوء إلى قنابل الغاز المسيلة للدموع من أجل تفريق مئات المتظاهرين المتجمعين بميدان المساحة بحي الدقي، كما قامت بإلقاء القبض على عدد منهم، واصطحابهم إلى قسم شرطة الدقي.

جاءت هذه التداعيات على خلفية قيام عدد من القوى المدنية بتنظيم عدة تظاهرات اليوم من أجل التنديد باتفاقية إعادة ترسيم الحدود بين مصر والمملكة العربية السعودية، وما أعقبه من تنازل مصر عن الجزيرتين للملكة العربية السعودية.

وقد قامت وزارة الداخلية من خلال بيان لها تم اعلانه بالأمس أكدت من خلاله على أنه لا تهاون مع من يفكر في تعكير صفو الأمن، و أن قوات الشرطة سوف تقوم بالتصدى لأي أعمال شغب او تجمعات يمكن أن تخل بالأمن العام بكل حزم وشدة.

وقد قامت  القوات المسلحةأيضا بعمل تعزيزات أمنية من أجل تأمين الأهداف الحيوية والمنشآت المهمة فى البلد ضد من تسول له نفسه العبث بمقدرات الشعب، أو محاولة إفساد فرحته أثناء الاحتفال بذكرى تحرير سيناء.