غضب شعبى بسبب توقف ماكينات صرف الخبز والسلع التموينية والسبب التوقيت الصيفى
ارتفاع أسعار السلع

عبر عدد كبير من المواطنين عن غضبهم الشديد ، إزاء عدم قدرتهم على صرف حصتهم من الخبز اليوم، وأيضا بسبب عدم تمكن بعض المواطنين من صرف السلع التموينية المقررة لهم من خلال مكاتب التموين ، ويرجع السبب فى ذلك إلى توقف الماكينات  الخاصة بصرف المقررات التموينية فى مكاتب التموين وكذلك فى المخابز الآلية ، في الساعة الرابعة بدلا من الساعة الخامسة مساءا.

وقد جاء هذا الغضب نتيجة توقف منظومة صرف الخبز والسلع التموينية الإلكترونية اليوم ،  بسبب تغيير التوقيت إلى العمل بالتوقيت الصيفى و تقديم الوقت 60 دقيقة بشكل تلقائي، بسبب عملية ضبط  التغيير الإلكتروني الذي تم تفعيلها  لأنظمة ماكينات الصرف التموينية، لتقوم بالعمل وفقا للتوقيت الصيفي بشكل تلقائى ، وقد عجز أصحاب المخابز والتجار التموينيين من إعادتها مرة أخرى للعمل أو التعامل معها.

ومن الجدير بالذكر أن مجلس الوزراء، كان قد أعلن عن قرار العودة للعمل بالتوقيت الصيفي عقب اجتماع خاص اجرته رئاسة الوزراء لمناقضة امور المواطنين بمناسبة قرب حلول شهر رمضان ، وقد اعلنت الوزارة تاجيل تنفيذه حتى انتهاء شهر رمضان المبارك، بدءاً من يوم السابع من شهر يوليو، كبداية للعمل بالتوقيت الصيفي، وسوف ينتهى العمل به في أخر أكتوبر، والعودة مرة أخرى للتوقيت الشتوى.