حمدين صباحى يطالب السيسى بإعتذار رسمى وإقالة وزير الداخلية من أمام نقابة الصحفيين

توجة المرشح السابق لرئاسة الجمهورية ” حمدين صباحى ” صباح اليوم الى مقر نقابة الصحفيين بالقاهرة، لدعم الصحفيين فى وقفتهم الإحتجاجية ضد وزارة الداخلية، بسبب اقتحام قوات الأمن لها لأول مرة فى التاريخ منذ عهد الملك فاروق، والقبض على عدد من الصحفيين بها.
و من أمام نقابة الصحفيين جاءت تصريحات حمدين صباحى الخطيرة للسيسى قائلا : ” أن ما حدث هو إعادة سياسات بذيئة لنظام مبارك، مضيفاً ان اقتحام نقابة الصحفيين تعدى واضح على القانون والدستور وانتهاك لهم، على حد تعبيرة، كما أكد ان الصحفيين موحدين اليوم من أجل حماية الدستور و القانون، وإدانة هذا الإقتحام والذى وصفة صباحى بالفاجر، والذى أمرت به السلطات المصرية.

كما صرح حمدين صباحى ان السلطة المصرية ضعيفة وتستقوى على شعبها وتفرط فى حقوقة، وفى الختام طالب صباحى بالإفراج عن كافة سجناء الرأى، ومعتقلى جمعة الأرض هى العرض وعلى رأسهم الصحفيين، كما طالب السيسى بالإعتذار رسمياً وإقالة وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار.