إيقاف قساً عن الخدمة بسبب إنتقادة لملابس المسيحيات فى الأفراح من قبل البابا تواضروس الثاني

قام البابا تواضروس الثاني – بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، بالإعلان عن قرارة بإيقاف القس شنودة منصور عن الخدمة وكافة الأعمال الكهنوتية، وتحويلة للتحقيق.
وكان نص قرار البابا تواضروس الثانى بإيقاف القس شنودة والذى حمل رقم 7 لسنة 2016 كالتالى : “تقرّر إيقاف القس شنودة منصور عن جميع الأعمال الكهنوتية لحين انتهاء التحقيقات معه، بمعرفة المجلس الإكليريكي للكهنة، فيما نُسِب إليه”.
ومن الجدير بالذكر أن القس شنودة قد انتقد خلال لقاءة مع برنامج ” العاشرة مساءاً ” مع الإعلامى وائل الإبراشى ملابس المسيحيات فى الكنائس خلال الأفراح، الأمر الذى أثار الرأى العام القبطى تجاهة، مما دعا المتحدث الرسمى بإسم الكنيسة القبطية إلى إصدار تصريحات صحفية خاصة أمس للتعبير عن غضبة و إستنكاره لما جاء فى البرنامج على لسان القس شنودة من الإساءة الى بنات الكنيسة المسيحيات، وتم إيقاف القس عن الخدمة و تحويلة للتحقيق بهذة التهمة.