ضربة مؤلمة لاحتياط مصر النقدى بعد مطالبة السعودية مصر برد مليار دولار
علم السعودية

قام مصدر حكومي اليوم بتفجير مفاجأة غير متوقعة وغير سارة بالمرة ، تتعلق بطلب المملكة العربية السعودية، من مصر، استرداد الشريحة الأولى من الوديعة السعودية لدى مصر والتى تقدر قيمتها بمليار دولار من إجمالي قيمة الوديعة التى تقدر ب2 مليار دولار، والتي قامت المملكة العربية السعودية بمنحها لمصر، خلال فترة الإطاحة بالرئيس السابق“محمد مرسي”.

كما أكد المصدر ، من خلال عدة تصريحات صحفية، على أن المسؤلين المصريين يقومون حالياً  بمراجعة طلب السعودية، تمهيداً لرد قيمة الوديعة المطلوبة، والتي تقدر قيمتها ب2 مليار دولار، ضمن حزمة مساعدات اقتصادية قدمتها المملكة العربية السعودية لمصر منذ 3 سنوات.

وقد جاء هذا الطلب بمثابة صدمة للكثيرين، في الوقت الذي ينتظر فيه الاحتياطي النقدي المصرى للدعم وخاصة من العملة الصعبة، ولاسيما بعد ماتم تداوله عن المنح السعودية، بعد استعادتها لجزيرتي “تيران وصنافير”.