التخطي إلى المحتوى
الناجي الوحيد من الطائرة المنكوبة: فاتته الطائرة فنجا من موت مؤكد .شاهده بالفيديو
منير نامور

قامت شبكة “أن بي سي” الأمريكية، بإجراء حوارً سريع مع الناجي الوحيد من الطائرة المصرية المنكوبة، وهو المواطن ” منير نامور ” قائلا: ” أنا فعلا محظوظ”.

وروى نامور تفاصيل ما حدث ودى لنجاته بأنه قد وصل إلى مطار شارل ديجول متاخرا عن موعد الطائرة بعد أن حاول والده اقناعه بعدم السفر والبقاء مع العائلة في فرنسا، إلا أنه قد توجه إلى المطار وعلم أن الطائرة قد قامت بالاقلاع ، مضيفاً في تصريحاته أنه ظل بالمطار بانتظار أحد أصدقائه للمجئ إلى المطار لاصطحابه؛ حتى علم بسقوط الطائرة .

وقد وصف احساسه قائلا : “الإحساس كان صعباً بعدما سمعت الخبر، معدتي ارتبكت ومازلت غير قادر على تناول الطعام”.

ومن الجدير بالذكر أن الطائرات المصرية والقطع البحرية المصرية المشاركة فى البحث قد تمكنت صباح اليوم الجمعة من العثور على بعض المتعلقات الخاصة بالركاب بالاضافة إلى أجزاء من حطام الطائرة المفقودة فى المنطقة شمال الإسكندرية وعلى مسافة 290 كم وجارى إستكمال أعمال البحث والتمشيط وإنتشال ما يتم العثور عليه .

وكانت طائرة الركاب التابعة لشركة “مصر للطيران” قد اختفت من على شاشات الرادار أثناء رحلتها القادمة من باريس إلى القاهرة، أمس الخميس، بحسب ما أعلنته الشركة على صفحتها على فيسبوك.

وقد أكد الرئيس الفرنسى في وقت لاحق أن السلطات المصرية قد أبلغته بأن الطائرة قد تحطمت فوق سطح البحر المتوسط وكان على متنها  56 راكبا، من بينهم 3 أطفال، و10 من أفراد طاقم الطائرة، بحسب ما ذكرته الشركة.

وقالت شركة مصر للطيران إنها قد استلمت برقية استغاثة من الطائرة في الساعة 04:26 فجرا بالتوقيت المحلي، وذلك عن طريق القوات المسلحة وانقطع الاتصال بالطائرة أثناء رحلتها فوق البحر المتوسط.
إلا أن الجيش قد نفى لاحقا استلامه أي رسالة من هذا النوع في تصريح قام بنشره على موقع الناطق العسكري في فيسبوك.

وقد صرح مصدر مسؤول بـمصر للطيران إن الرحلة رقم MS804 قد فقدت الاتصال بأجهزة الرادار في تمام الساعة 02:45 بتوقيت القاهرة.

وكانت الطائرة، وهي من طراز “آيرباص A320” على ارتفاع 37.000 قدم (11,300 متر)، بحسب تصريحات شركة مصر للطيران.

التعليقات