فيديو : تعرف على تفاصيل الأزمة بين أحمد شوبير و أحمد الطيب

يبدو أن أزمة الأهلي و الزمالك في مصر ليس لها نهاية فإذا لم يكن هناك تعصب بين الجمهور و لا يكون هناك خلاف بين اللاعبين ، فقد أصبح التعصب من خلال شاشة التليفزيون من خلال المعلقين و على التليفزيون الرسمي للدولة !!! .

بدأت القصة من خلال المعلق المتعصب للزمالك ” أحمد الطيب ” و الذي علّق على لقاء الزمالك و انبي أمس و قال خلالها بأن مشجعي الزمالك يتمثلون في أمثال الكينج محمد منير و الهضبة عمرو دياب بينما مشجعي الأهلي فهم عبد الباسط حمودة و سعد الصغير كما أشار في وقت سابق إلى أن الحكام يجاملون النادي الأهلي على حساب باقي الأندية .

و رداً على هذه الواقعة فقد انتقد شوبير خلال الاستوديو التحليلي للقاء انتقد بشدة أداء أحمد الطيب و وصفه بأنه يثير الشغب و التعصب بين الجمهورين و أن مثل هذا الأمر ليس مكانه شاشة التليفزيون على الاطلاق فما بالك حين يكون ذلك من خلال نافذة تليفزيون الدولة و أعلن شوبير أنه في حال استمرار أحمد الطيب في التعليق على قنوات النيل فإن شوبير ليس له مكان في هذه القنوات .

هذا و أضاف شوبير أنه يوجد معلقين آخرين يعلقون بكل حيادية دون التعصب الذي ظهر من أحمد الطيب و ذلك على سبيل المثال المعلق حاتم بطيشة .

و رداً على هجوم شوبير فقد قام أحمد الطيب من خلال اتصال هاتفي مع الاعلامي اسلام صادق في برنامجه على قناة النهار اليوم و أكد على احترامه الشديد لجمهور النادي الأهلي وأن شوبير هو من يبث التعصب بين الجمهورين على قناة الدولة و أن الفلوس و المناصب ” جننته ” و ذلك على حد قوله .

هذا و بعدها أعلن شوبير على حسابه الرسمي على تويتر بأن علاقته قد انتهت مع قناة النيل .