ابنة هشام جنينة تصاب بانهيار عصبي و المحامي يكشف عن السبب
هشام جنينة

صرح علي طه محامي المستشار هشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات صرح بأن ابنة المستشار جنينة قد أصيبت بحالة مرضية شديدة و تم نقلها إلى المستشفى و ذلك بعد أن تم رفع الحراسة و التأمين عن منزل والدها بعد سنوات طويلة من هذا الوضع .

هذا و أشار طه إلى أنه و فور تنفيذ قرار رفع الحراسة عن منزل جنينة ، دخلت ابنته في حالة من الانهيار العصبي الشديد و ذلك بعد شعورها بعدم الأمان بعد حبس والدها الذي لم يفارقها هي أو عائلتها من قبل أبداً ثم قرار رفع التأمين عن المنزل .

و أشار علي طه إلى أنه لم يتمكن من الاطلاع على أوراق القضية حتى هذه اللحظة رغم الطلبات التي قدمت بهذا الشأن إلا أن نيابة أمن الدولة رفضتها جميعاً مؤكداً على أنه لا يعلم هل سوف يتم صدور قرار بمنع جنينة من السفر أو هل هناك متهمين آخرين في القضية أم لا .

و أفاد محامي المستشار جنينة بأن ابنته تمر بحالة نفسية صعبة بعد أن تم القاء القبض على والدها في نفس يوم خطبتها ما سبب لها آلاماً نفسية حادة .

على صعيد آخر أشار طه بأن عدد من أهالي المستشار الجنينة قد تكفلوا بدفع مبلغ الكفالة للخروج للاطمئنان على ابنته في وضعها الصحي التي تمر به الآن .