ضبط ثمانية من العناصر الإرهابية المتهمة  بتفجير منزل قاضى براءة العادلى
حبيب العادلى

قام عدد من العناصر الإرهابية ، بتفجير عبوات ناسفة أمام منزل المستشار فتحى البيومى، قاضى اليسار، بمحكمة جنايات الجيزة الذى أصدر حكماً ببراءة حبيب العادلى_ وزير الداخلية الأسبق _ من تهمة الكسب غير المشروع .

وتشكل فريق بحث ترأسه اللواء محمود فاروق، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، والعقيد حسن عليوة، مفتش مباحث شمال الجيزة، وقاموا بإستجواب شهود العيان بالمنطقة “أوسيم ” محل الحادث محاولة منهم للتوصل لأحد الأشخاص شاهد الواقعة أو أد من الجناه، وأثناء التحقيقات لم يتهم المستشار فتحى أحد بارتكاب الواقعة .

وشنت القوات الأمنية حملات مكثفة فى المنطقة عقب وقوع هذا الهجوم الإرهابى ، وقاموا بضبط ثمانية من المشتبه فيهم ، وهم عناصر تنتمى لجماعة الإخوان ،لإستجوابهم ومعرفة الجانى منهم ، حيث أنهم من المحرضين على أعمال العنف .

 

وأكدت بعض المصادر أن هذه المنطقة هى معقل للجماعات الإرهابية ، وتشهد العديد من المسيرات والتظاهرات المؤيدة للإخوان المسلمين ، وتشهد أيضاً الكثير من أعمال العنف ، لذلك كثفت القوات الأمنية جهودها ، لضبط من هم يقومون بالتحريض على التظاهرات والمسيرات وأعمال العنف .

 

وذكرت التحقيقات الأولية للواقعة أن عناصر إدارة المفرقعات قامت بإبطال عبوة ناسفة بدائية الصنع تشبه أنبوبة البوتجاز الصغيرة .

وتوصلت المعاينة التي أجراها الرائد أحمد أبوجبل، خبير مفرقعات الجيزة، أن العبوة الثانية تطايرت دائرة التفجير منها عقب انفجار الأولى، وأن تكتيك التفجير بدائي.