تحطم طائرة ألمانية تقل 150 راكبا
كارثة جوية في فرنسا

تحطمت طائرة ايرباص ايه – 320 تابعة للشركة الالمانية “جيرمان وينغز” اثناء رحلة بين برشلونة باسبانيا ودوسلدورف بالمانيا الثلاثاء في جنوب جبال الالب الفرنسية مما أدى على الارجح الى وفاة من كانوا يستقلون الطائرة و يقدر عددهم بحوالي 150 شخصا

و قالت مصلحة الطيران المدني الفرنسية ان الطائرة وجهت نداء استغاثة عند الساعة 9,47 ت.غ. بالقرب من مدينة بارسيلونيت الصغيرة على بعد مئة كيلو متر شمال  ( كان الفرنسية ) قبل ان تختفي عن شاشات الرادار. و ينقطع الاتصال بها
الان فيدالي وزير النقل الفرنسي قال أنه ليس هناك أي ناج من جراء تحطم الطائرة التي فقدت الاتصال ببرج المراقبة في 9,47 ت.غ. حين كانت على ارتفاع خمسة الاف قدم في وضع غير طبيعي” و أكد فيدالي أن سقوط الطائرة تم بعد ذلك
كانت شركة جيرمان وينغز الالمانية قد أعلنت اليوم الثلاثاء أن الطائرة التابعة لها التي تحطمت في فرنسا كانت تقل 150 شخصا هم 144 راكبا وستة من افراد الطاقم.
هذا و قد توجه برنار كازنوف  وزير الداخلية الفرنسي الى مكان الحادث على الفور.
و قال الرئيس الفرنسي  “انها مأساة، مأساة طيران كبرى، وسيكون علينا معرفة الاسباب وبعد ذلك نبلغها بالتاكيد” للسلطات الاسبانية والالمانية وعائلات الضحايا.”
يذكر أن تحطم الطائرة الألمانية اليوم يعد اسوأ كارثة جوية تقع على الاراضي الفرنسية منذ تحطم طائرة الكونكورد عند اقلاعها من مطار رواسي في 25 يوليو 2000 والذي اوقع 113 قتيلا.