بيان شديد اللهجة من الخارجية المصرية ردًا على قرار إيطاليا

بعد تأييد مجلس النواب الإيطالى قرار وقف تزويد مصر بقطع غيار الطائرات البحرية،إحتجاجًا على مقتل الطالب الإيطالى بالقاهرة “جوليو ريجينى” فى وقت سابق من هذا العام، أصدرت وزارة الخارجية المصرية أمس الأربعاء، بيانًا أعربت فيه عن أسفها لقرار تأييد مجلس النواب الإيطالى، أكدت فيه أن هذا الإجراء لا يتسق مع حجم ومستوى التعاون بين سلطات التحقيق فى البلدين.

كما شددت الخارجية المصرية، أن قد يستدعى هذا الأمر إتخاذها إجراءات من شأنها أن تمس مستوى التعاون بين البلدين، مما سوف يؤثر سلبيًا، على مجمل مجالات التعاون بين البلدين، ويستدعى إتخاذ إجراءات من شانها أن تمس مستوى التعاون القائم بين البلدين ثنائيًا وإقليميًا ودوليًا.

وأشار البيان، أن هذا القرار سيساهم فى مراجعة التعاون القائم فى مجال الهجرة غير الشرعية فى البحر المتوسط والتعامل مع الأوضاع فى ليبيا، وغيرها من المجالات التى تحصل إيطاليا فيها على دعم مصر، وأكد أنه فى الوقت ذاته، تحرص مصر على أن تظل العلاقات الخاصة مع إيطاليا قوية، وأنها تتطلع لأن تعكس المواقف الإيطالية.